منتدي العالم اون لآين
مرحبًا, ضيف
برجاء تسجيل دخول أو التسجيل.
فقدت كلمة المرور؟
كل ما يتعلق بالحمل (1 يستعرض)
_GEN_GOTOBOTTOM كتابة رد

الموضوع: كل ما يتعلق بالحمل

#556
أم محمد (زائر)
كل ما يتعلق بالحمل 2007/10/10 21:36  
أيه رايكوا يا بنات في عمل ملف الحمل عشان يستفيد منه امهاتنا الصغيرات
ودي اول مشاركة مني
ما هي الأشياء التي يمكن ان تؤذي الجنين أثناء فترة الحمل؟


- يكون الجنين أكثر تعرضاً للخطر في الثلاثة أو الأربعة أشهر الأولى من الحمل ولذلك لابد من اتخاذ بعض الاحتياطات وهي التالي: الأدوية: فلا يوجد دواء بلا تأثير على الجنين ولذلك يجب عدم استعمال أي دواء مهما كان بسيطاً إلاّ بعد استشارة الطبيب فهناك الأدوية الآمنة والأدوية الضارة وهناك الأدوية الضرورية للاستخدام أثناء الحمل ولكن تحت إشراف الأطباء. الحصبة الألمانية: ان الفيروس المسبب لهذا المرض يستطيع الوصول إلى عين الجنين وأذنيه وقلبه وإصابته، صحيح ان ذلك لا يحدث دائماً ولكن المفروض عدم التعرض للعدوى كأن تزور الحامل أي جارة أو قريبة في بيتها مصابة بهذا المرض وفي الغالب معظم السيدات لديهن وقاية ناتجة عن تطعيمهن من الفيروس منذ سن مبكرة ولكن الاستمرار في الحذر واجبة. إما إذا حدثت الإصابة فيمكن حقن مواد معينة تحد من خطورة الآثار السيئة. الأشعة السينية (اكس): يجب تجنب عمل صورة الأشعة في أشهر الحمل الأولى وللأسف ان هذه المشكلة شائعة ويجب على كل امرأة متزوجة التأكد من إجراء فحص الحمل حتى لو كان لديها طمث لأن هذا الدم قد يكون ناتجاً عن حمل إلاّ إذا كانت متأكدة من ذلك وتستعمل حبوب منع الحمل. التدخين: والإفراط فيه يؤدي إلى ولادة الجنين ناقص النمو وهكذا يجب الامتناع عن التدخين أثناء الحمل وكذلك الابتعاد عن الأماكن التي يوجد بها مدخنون وننصح الزوج المدخن بالامتناع عن التدخين.
منقول من جريدة الرياض
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#558
سحر (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/10/11 11:28  
[size=4]مادة الألفا – فيتو بروتين (البروتين الجنيني ألفا)[/size]

هو عبارة عن بروتين تفرز الكمية الأكبر منه من كبد الجنين وجزء آخر من كيس المح حتي الأسبوع الثاني عشر من الحمل حيث أن كيس المح يتحلل في ذلك الوقت من الحمل.

ثم تفرز في دم الطفل حيث تتخلص منه الكليه ويفرز في السائل الأمنيوسي عن طريق بول الجنين ثم من السائل الأمنيوسي إلي دم الأم عن طريق أغشية المشيمة أو عن طريق الدورة الدموية المشيمية.

الألفا - فيتو بروتين يعمل بدوره كحامل للهومون فان له قوة جذب نحو هومون الإستروجين ولذا يحد من الآثار الضارة للمستوي الزائد لهذا الهرمون علي أنسجة الجنين.

تتراوح نسبة الألفا - فيتو بروتين في الفصل الأول من الحمل في دم الأم من 18 إلي 119 نانو جرام/مللي ثم ترتفع في الفصل الثاني من 96 إلي 302 حتي تصل إلي 550 نانو جرام/مللي في الفصل الأخير من الحمل.

هناك علاقة وثيقة بين ارتفاع نسبة الألفا – فيتو بروتين في دم الأم وحدوث تشوهات بالجنين وخاصة تشوهات القناة العصبية.

ارتفاع نسبة الألفا- فيتو بروتين في دم الأم الحامل في الفصل الثاني من الحمل مرتبط بكثير من المضاعفات مثل نقص وزن الطفل عند الولادة ، وتسمم الحمل ، وحدوث الولادة المبتسرة. بالإضافه إلي نقص كمية السائل الأمنيوسي وبعض المضاعفات الأخري مثل تأخر نمو الجنين داخل الرحم وانفصال المشيمة قبل الولادة ، وأيضاً وجود علاقة بين ارتفاع نسبة الألفا – فيتو بروتين و تشوهات المشيمة التي تكتشف بالموجات فوق الصوتية وهذه التشوهات مثل زيادة سمك المشيمة – ونزيف خلف المشيمة – و التهاب جدار الأوعية الدموية المشيمية وهذا يؤدي إلي تسرب نسبة كبيرة من الألفا- فيتو بروتين من دم الطفل إلي دم الأم مما يؤدي إلي ارتفاع نسبة الألفا – فيتو بروتين في دم الأم.

كما أن نقص الألفا- فيتو بروتين مرتبط أيضاً بكثير من المضاعفات مثل وفاة الجنين داخل الرحم والإجهاض التلقائي ووفاة الجنين قبل الولادة.

قياس نسبة الألفا - فيتو بروتين في دم الأم الحامل لا يعتبر بأي حال من الأحوال اختيار دقيق أو حساس لتحديد السيدات الحوامل التي سيحدث لهن مضاعفات خلال فترة الحمل ولا يؤخذ كاختيار تشخيصي إلا أن قياس هذه النسبة في الثلث الأوسط من الحمل ممكن أن تكون ذات فائدة في توقع حالات الانفجار المبكر لجيب المياه وفي حالات نقص وزن الطفل عند الولادة وحالات ما قبل تسمم الحمل وحالات تأخر نمو الجنين داخل الرحم وحالات الولادة المبتسرة وبنسبة بسيطة في حالات نقص السائل الأمنيوسي.

من موقع العالم اون لاين
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#561
يارب العوض (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/10/13 15:34  
ا لحمل العنقودي هو حمل غير طبيعي وتظهر فيه محتويات الرحم على شكل حبات عنقود العنب ولذلك سمي بالحمل العنقودي وفيه تتحول جذور أو شعيرات المشيمة إلى حويصلات منتفخة بالسوائل ويصبح شكلها العام مثل عناقيد العنب.

والحمل العنقودي نوعان اما حمل عنقودي كامل أو حمل عنقودي جزئي ففي الحمل العنقودي الكامل يقوم الحيوان المنوي بتلقيح بويضة فارغة من الكروموسومات الانثوية ويتم التلقيح بأن يقوم الحيوان المنوي بالانقسام ليصبح عددهما اثنين أو يحدث ان حيوانين منويين يلقحان البويضة الفارغة فجميع الكروسومات في الحمل العنقودي مصدرها الرجل، ويكون جميع محتويات الرحم في الحمل العنقودي هي المشيمة غير الطبيعية ولا يوجد جنين.

اما الحمل العنقودي الجزئي فيحدث عندما يقوم حيوانان منويان بتلقيح بويضة سليمة أي فيها كروسومات الأم ويحدث الحمل بجنين غير طبيعي ومشيمة غير طبيعية وتكون عدد الكروسومات في هذا الحمل 69كروموسوم 23من الأم ومن الاب 23من كل حيوان منوي ويصبح المجموع 69كرموسوم وهذا باختلاف الحمل الطبيعي 46كروموسوم.
ويحدث الحمل العنقودي الكامل بنسبة أعلى من الحمل العنقودي الجزئي.

الاسباب
في الواقع لا يوجد أي سبب رئيسي لحدوث الحمل العنقودي ولكن يحدث بنسبة عالية في السيدات كبريات السن ولكن يحدث ايضاً في صغيرات السن وتزداد نسبة حدوثه في السيدات فوق سن 40عاماً.
ومعظم حالات الحمل العنقودي تحدث بعد حالات الاجهاض وبعضها تحدث بعد الحمل خارج الرحم ومن الممكن ان يحدث بعد الولادة الطبيعية وقد يحدث الحمل العنقودي في المرأة البكر أي لم يسبق لها ان حدث لها اجهاض أو حمل..

وتختلف نسبة الحمل العنقودي حسب التوزيع الجغرافي وتكثر حالات الحمل العنقودي في دول جنوب آسيا مثل اندونيسيا والفلبين والصين، وتقدر النسبة في هذه الدول بثمانية اضعاف مقارنة بالدول الغربية فنسبة الحمل العنقودي في الولايات المتحدة الامريكية 1- 1000حمل.

ولا يعرف السبب في ازدياد حالات الحمل العنقودي في بعض الدول وكذلك بالنسبة للعمر ولا يعرف إذا كان يوجد هنالك علاقة بالنسبة لنوعية الغذاء أو تأثير البيئة أو علاقة بالوراثة..

اعراض الحمل العنقودي وتشخيصه
في بداية الحمل تكون الاعراض مشابهة للحمل الطبيعي فيحدث ان تنقطع الدورة الشهرية وتشعر المريضة بالغثيان والاستفراغ وتدريجياً تزداد اعراض الغثيان بشدة مصاحبة لحالات استفراغ متكررة ويحدث في بداية الحمل نزول نقط بسيطة من الدم من المهبل ويزداد وحتى يصبح نزيفاً وعادة ما يكون الدم داكن اللون ويصاحبه نزول حويصلات مهبلية وهذه العلامات تدل بشكل كبير لوجود الحمل العنقودي وسبب زيادة الغثيان والاستفراغ .

هو زيادة افراز هرمون الحمل بكمية عالية أكثر من الطبيعي ويعزى له سبب زيادة هذه الاعراض ويكون حجم الرحم أكبر من معدله الطبيعي ويجب ان نذكر بان زيادة اعراض الغثيان والاستفراغ وكبر حجم الرحم قد يكون بسبب وجود حمل توأم ويصاحب الحمل العنقودي آلام متكررة في اسفل البطن نتيجة لتقلصات الرحم.


وقد تحدث مضاعفات نادرة اثناء الحمل العنقودي وهو اضطرابات الغدة الدرقية وقد يحدث حالات ما تسمى بتسمم الحمل مبكراً أي ارتفاع في ضغط الدم وزلال البول وزيادة السوائل في الجسم، وإذا وجدت هذه المضاعفات فيجب التأكد من ان الحمل عنقودي أو البحث عن اسباب اخرى كمشاكل في الكلى..

تكيسات المبيض
ويحدث مع الحمل العنقودي تكيسات في المبيضين وسبب هذه التكيسات تأثير هرمون الحمل اتش سي جي وعادة ما تزول هذه التكيسات تلقائياً بعد زوال الحمل العنقودي وتأثير هرمون الحمل ويتم تشخيص الحمل العنقودي باجراء تحليل لمعرفة نسبة هرمون الحمل التي غالباً ما تكون عالية جداً مقارنة بالحمل الطبيعي وكذلك اجراء الفحص بالأشعة الصوتية التي تبين مظهر مميز وهو عبارة عن مجموعات على شكل عناقيد العنب وتسمى ما يشبه العاصفة الثلجية وهذا يدل على ان المشيمة غير طبيعية، وإذا وجد جنين فهذا قد يدل على انه حمل عنقودي جزئي وعادة ما يكون الجنين غير طبيعي ويتوفى داخل الرحم في الشهور الاولى من الحمل.

إزالته
وعند تشخيص الحالة بالحمل العنقودي فانه يتم ازالة هذا الحمل باجراء عملية شفط للحمل العنقودي الموجود داخل الرحم باستخدام جهاز لشفط هذه المحتويات بعد توسيع عنق الرحم تحت التخدير العام وقد يحتاج لاجراء عملية كحت للرحم بعد ذلك وعادة ما يكون الرحم كبير الحجم وقد يحدث نزيف اثناء هذه العملية مما يحتاج لتوفير دم إذا احتاج الأمر لذلك، كما يعطى عقاقير تساعد على انقباض الرحم تفادياً لحدوث النزيف.

وبعد عملية تنظيف الرحم تحتاج المريضة للمتابعة الدقيقة وتنصح باستخدام حبوب لمنع الحمل لمدة 6- 9اشهر وذلك للتأكد من سلامة الرحم وعدم رجوع الحمل العنقودي وفي حالة وجود بقايا للحمل العنقودي فيفضل ازالتها بالعملية ايضاً أو استخدام علاج كيميائي هو عبارة عن مستحضر الميثوتركسيت يعطى بجرعات متكررة إلا ان يتم اختفاء خلايا الحمل العنقودي، وإذا استمر وجود خلايا الحمل العنقودي في السيدات اللواتي في سن متقدم فمن الأفضل اجراء عملية استئصال الرحم.

وقد تحدث مضاعفات الحمل العنقودي ان تخترق الخلايا جدار الرحم وتبقى في عضلات الرحم وتسمى بالحمل العنقودي الغازي وهذه المشكلة تحتاج إلى علاج كيميائي لان عملية تنظيف الرحم تكون غير كافية وممكن معرفة ذلك باستمرار هرمون الحمل عالياً بعد التنظيف وكذلك الأشعة الصوتية والأشعة المقطعية والمغناطيسية قد تبين ذلك، وقد يحدث ان توجد الخلايا في مناطق خارج الرحم ويجب اجراء أشعة سينية للرئة لأن هذه الخلايا قد توجد في الرئة.
وقد تتطور هذه المشكلة ولكن بنسبة ضئيلة جداً إلى سرطان مشيمي وهذا النوع من السرطان يمكن علاجه باستخدام العلاج الكيميائي وتصل نسبة الشفاء باذن الله إلى 100% وبعض السيدات تم حدوث الحمل لهن بعد الشفاء من هذا المرض.

متابعة المرضى

من المهم جداً في حالات الحمل العنقودي التقيد بالتعاليم المعطاة للمريضة بواسطة الطبيب وان يتم متابعتهن على يد استشاريين متخصصين في الأمراض النسائية، وإذا احتاج الأمر إلى استشاريين متخصصين في الاورام النسائية فبعد عملية التنظيف للحمل العنقودي أو اجراء العلاج الكيميائي لابد من اجراء فحص هرمون الحمل .

هو الدليل على استجابة المريضة للعلاج بشكل اسبوعي إلا ان يصبح صفراً وبعد ذلك يتم اجراؤه شهرياً لمدة عام واحد ويتم الفحص بواسطة الطبيب شهرياً وبعد ذلك مرة كل ثلاثة اشهر لمدة عام واحد مع الالتزام باستخدام موانع الحمل الاكيدة، وتجرى الأشعة السينية للصدر بشكل روتيني وكذلك الأشعة الصوتية للرحم والحوض.

لا بد أن نشير أن الحمل العنقودي من الأمراض الشائعة في مجتمعنا وهي ليست بالخطيرة ومن السهل علاجها ولكن تحتاج بشكل كبير تعاون المريض وتفهمه للحالة وعدم الاستعجال في الحمل مرة أخرى إلى بعد مرور 9أشهر وأن تطور المرض إلى أورام سرطانية نادراً ما يحدث وان حدث فنسبة الشفاء عالية جداً بإذن الله تعالى.

يعتبر الحمل العنقودي احد مضاعفات الحمل قليلة الحدوث لكنها خطيرة ، وهو عبارة عن خلل في تكوين المشيمة يحدث مباشرة بعد تلقيح البويضة بالحيوان المنوي .

انواع الحمل العنقودي :

النوع الاول : حمل عنقودي كامل :

يحدث الحمل العنقودي الكامل عندما يلقح حيوانان منويان بويضة فارغة ، فينتج عن ذل بويضة ملقحة تحوي 46 كروموسوماً من الاب فقط ( تحوي البويضة الملقحة الطبيعية 46 كروموسوم نصفها من الاب و النصف الآخر من الام ) ، وبسبب هذا الخلل تتكون المشيمة دون جنين ، تنتج المشيمة النامية هرموناً يسمى ( HCG ) وهو الهرمون الذي تفرزه المشيمة عادة في الحمل الطبيعي ، ولذلك يكون تحليل الحمل ايجابياً ، لكن لا يظهر الجنين عند عمل أشعة صوتية للرحم .

النوع الثاني : حمل عنقودي جزئي :

يحدث الحمل العنقودي الجزئي عندما تتلقح البويضة الطبيعية بحيوانين منويين ، فينتج عن ذلك بويضة تحمل 69 كروموسوماً وعندها يتكون جنين و مشيمة مشوهان . وبسبب التشوه الحاصل لا يتمكن الجنين من الحياة ، ويموت في بداية الحمل ، اما المشيمة فتستمر بالنمو و الانقسام و تفرز كميات كبيرة من هرمون ( HCG ) ، ولذلك تشتكي السيدة الحامل بالحمل العنقودي الجزئي من زيادة اعراض الوحم ( الغثيان و القيء ) ، ويكون حجم الرحم اكبر من المتوقع لعمر الحمل .

الاعراض :
• تأخر الدورة الشهرية .
• نزيف مهبلي ، يكون احياناً مصحوباً بنسيج يشبه عنقود العنب .
• غثيان وقيء اكثر من الطبيعي في اغلب الحالات .
• يكون حجم الرحم اكبر او اصغر من المتوقع لعمر الجنين .
• تظهر المشيمة على شكل مميز اثناء إجراء الاشعة الصوتية يسمى ( العاصفة الثلجية ) في اغلب الاحيان .
• لا يتمكن الطبيب من رؤية الجنين عند إجراء الاشعة الصوتية في حالة الحمل العنقودي الكامل ، اما في حالة الحمل العنقودي الجزئي فقد يظهر الجنين ولكنه يكون في اغلب الاحوال غير طبيعي .
• يكون مستوى هرمون ( BHCG ) في الدم اكثر من المتوقع لعمر الجنين .
• يمكن ان تصاب السيدة الحامل بمقدمة الارتعاج النفاسي ( Pre – eclampsia ) اي قبل الاسبوع العشرين من الحمل .
• تصاب بعض السيدات بأعراض فرط إفراز الغدة الدرقية .

العلاج :

تحتاج السيدة المصابة بالحمل العنقودي للتخلص من الحمل بعد توسيع عنق الرحم ، ويكون ذلك بتفريغ الرحم بواسطة الشفط ، ولا بد من الحذر أثناء التفريغ و التأكد من عدم بقاء مخلفات للحمل لأنها يمكن ان تنمو و تغزو الانسجة الاخرى مثل الدم و العظم و الرئتين .

يلجأ الطبيب احيانا لاستئصال الرحم وذلك عندما تكون المريضة متقدمة بالعمر او لا ترغب بإنجاب مزيد من الاطفال .
تحتاج المريضة بعد ذلك للمتابعة المستمرة للعيادة لفحص البطن و الرحم و التأكد من رجوعه لحجمه الطبيعي ، وذلك كل اسبوعين ، ثم كل ثلاثة اشهر بعد ذلك ، ولا بد من متابعة مستوى هرمون (BHCG ) اسبوعياً حتى يصل الى الصفر ، ثم شهرياً لمدة سنة .

يحدث في بعض الاحيان ان يرتفع مستوى الهرمون بعد انخفاضه وهذا يعني ان بقايا الحمل العنقودي التي تُركت في الرحم عادت للنمو و تكاثرت مسببة ارتفاع الهرمون ، او ان بعض الخلايا تكاثرت بشكل خبيث قبل عملية التنظيف و غزت الانسجة المجاورة ، وهنا لا بد من العلاج الكيميائي بواسطة عقار الميثوتريسكات الذي يعطى بواسطة إبر عضلية مرة واحدة او عدة مرات حسب الحالة و حسب تقدير الطبيب المعالج .

يحدث احياناً ان تنتشر الخلايا العنقودية عن طريق الدم الى بعض الاعضاء الاخرى مثل الرئتين و العظم ، ولهذا فلا بد من عمل صورة اشعة سينية للصدر و الرئتين لكل مريضة مصابة بالحمل العنقودي بالإضافة الى الفحوصات الاخرى .

اما بالنسبة للحمل في المستقبل فيفضل منعه لمدة سنة بعد استئصال الحمل العنقودي ، وذلك منعاً لاختلاط الامور وعدم تمييز سبب ارتفاع هرمون ( BHCG ) وهل هو بسبب الحمل الطبيعي او بسبب عودة الخلايا العنقودية للنمو و التكاثر .

ما هو المتوقع للسيدة التي حملت حملاً عنقودياً في المستقبل ؟

إن نسبة تكرر حدوث الحمل العنقودي في المستقبل هي حوالي 1% ولذلك يطلب الطبيب المعالج إجراء فحص بالأشعة الصوتية للسيدة الحامل منذ البداية للتأكد من سلامة الحمل .

يحدث الحمل العنقودي حين تتحول أنسجة المشيمة والرحم إلى شكل غير طبيعي، وتتكاثر لتكون كتلة عنقودية محل الحمل الطبيعي .

يكثر الحمل العنقودي عند الحمل في سن صغيرة أقل من 17 سنة أو عمر أكثر من 40، ويكون هذا المرض في البلاد الشرقية أكثر .

80 % من حالات المرض حميدة، ولكن 15 - 20 % قد تبقى لفترةٍ طويلة، ونسبة ضئيلة قد تتحول إلى أطوار أخرى أكثر خطورة .

تظهر أعراض المرض عند الأسبوع 10 - 16 من الحمل بزيادة مفاجئة ومتسارعة وغير طبيعية في حجم الرحم، ونزف مهبلي، وعدم وجود حركة للجنين، وغياب لنبض قلب الجنين، وغثيان وتقيؤ شديد، وربما ظهور حبات صغيرة مثل حبات العنب من المهبل.

يتم التأكد من التشخيص عند عمل أشعة صوتية، وفي تحليل الدم تظهر مستويات مرتفعة من هرمون الحمل بشكل غير اعتيادي.

بعض مضاعفات المرض تشمل إمكانية حدوث التهاب في الرحم ونزف وتسمم دموي، وربما بقاء المرض لفترةٍ طويلة.

قد يختفي الحمل العنقودي بنفسه تدريجياً ، وهنا لا بد للمرأة من الامتناع عن الحمل باستخدام أقراص منع الحمل لفترةٍ لا تقل عن 6 أشهر، فإذا لم يزل المرض بنفسه فيزال بالجراحة، ولم تعد هناك حاجة لاستئصال الرحم لعلاج المرض كما كان يحدث في الماضي.

بعد العلاج أو بعد زوال المرض يفترض أن يقل مستوى هرمون الحمل تدريجياً إلى أن يختفي في فترة 10 - 12 أسبوعاً.

إذا بقيت معدلات الهرمون مرتفعة لفترة أطول فيحتاج الأمر إلى مزيد من الاستقصاء والفحص وإلى علاجات أخرى مثل العلاج الكيمياوي، وحينها لا بد للمرأة من الامتناع عن الحمل لمدة سنة بعد انتهاء العلاج الكيماوي.

بات علاج هذا المرض يعطي نتائج جيدة جداً، وقد لا تحتاج المريضة إلا إلى نوع واحد من العلاج .

في بعض الحالات قد يضطر الطبيب إلى استئصال الرحم للقضاء على المرض.

1 % مريضات الحمل العنقودي يمكن أن يصبن بالمرض مرةً أخرى، ولهذا يحتجن في كل مرة يحملن فيها إلى عمل أشعة صوتية في الأسابيع الأولى لاستبعاد المرض.


المصدر
جريدة الرياض
طبيب دوت كم
الشبكة الاسلامية
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#565
سمر (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/10/15 17:04  
ماهو الحمل الهاجر؟

الحمل الهاجر يحدث عندما تنغرس البويضة الملقحة خارج تجويف الرحم ، وهو يشكل خطراً على حياة المرأة وعلى القدرة الإنجابية ولذلك يتطلب الأمر تشخيصاً فورياً وتدخلاً سريعاً ومبكراً . معظم الحمل الهاجر يحدث في قناة فالوب ( القناة المسئولة عن نقل البويضة من المبيض إلى الرحم ) . أكثر من 95% من الحمول الهاجرة تنغرس في أنبوب فالوب . أما المواضع الأخرى الأقل شيوعاً فهي عنق الرحم ، والمبيض ، وجوف البريتوان .

ماهي أعراض الحمل الهاجر؟

الأعراض والعلامات الأكثر شيوعا هي :

تأخر الدورة الشهرية .

نزيف مهبلي .

إيجابية تحليل الحمل .

آلام بأسفل البطن .

شعور بالدوخة .

في البداية يشبه الحمل الهاجر الحمل العادي من ناحية الشعور بالغثيان وآلام الثديين ولكن بعض النساء لايشعرن بهذه الأعراض ولذلك لايتوقعن أنهن حوامل . النزيف المهبلي الذي يحدث من الممكن أن يكون خفيفاً أو مجرد إفرازات بنية اللون أو نزيف شبيه بدم الدورة الشهرية . إذا كنت حاملاً وشعرت بألم مفاجئ بأسفل البطن أو نزيف فعليك بالإتصال بطبيبك أو التوجه إلى أقرب مستشفى ، لأن الحمل الهاجر من الممكن أن يكون مهدداً لحياتك إذا أنفجر وسبب نزيفاً داخل البطن لا سمح الله .

لماذا يحدث الحمل الهاجر ؟

في الحمل الطبيعي تتلقح البويضة في قناة فالوب بواسطة الحيوانات المنوية وتنتقل بعد ذلك إلى تجويف الرحم وتلتصق بجدار الرحم وهذه العملية تسمى بإنغراس البويضة ، وهذا التحرك عبر قناة فالوب يدعمه وجود أهداب أو شعيرات دقيقة شبيهة بالأصابع على الجدار الداخلي لقناة فالوب والتي تساعد على نقل البويضة الملقحة من الأنبوب إلى الرحم بسهولة .

هناك عوامل تزيد من حدوث الإصابة بالحمل الهاجر ومنها مايلي :

إجراء عملية سابقة أو حدوث إلتهابات في قنوات فالوب ، لأن الأهداب أو الشعيرات المبطنة للجدار الداخلي للقنوات تأثرت من جراء ذلك وتصبح غير قادرة على نقل البويضة الملقحة إلى تجويف الرحم وبهذا تنغرس البويضة داخل قناة فالوب .

حدوث حمل هاجر من قبل فهذا يزيد حدوث الحمل الهاجر مرة أخرى سواءاً في القناة المصابة سابقاً أو في القناة الأخرى .

إذا حدث الحمل وأنت تستخدمين اللولب ( أداة تستخدم لمنع الحمل ) أو حبوب منع الحمل التي تحتوي على نوع واحد من الهرمونات المسمى بالبروجيستيرون ( ميني بِل ) ، فهذا أيضاً يزيد من حدوث الحمل الهاجر .

إذا حصل الحمل عن طريق طفل الأنابيب لأنه أثناء هذه العملية عادة يتم وضع بويضة ملقحة واحدة أو أكثر في الرحم ، وبالرغم من ذلك فمن الممكن أن تنغرس بويضة ملقحة في مكان آخر خارج تجويف الرحم .

رغم كل ذلك فإن معظم النساء يحدث عندهن الحمل الهاجر دون وجود أي عوامل من العوامل المذكورة سابقاً .

كيف يتم تشخيص الحمل الهاجر؟

يؤخذ عينة من البول لإجراء تحليل للحمل ويكون إيجابياً في معظم الحالات ولكن من الممكن أن يكون سلبياً أو غير واضح ففي هذه الحالة تؤخذ عينة من الدم لقياس هرمون الحمل والتي تعطي نتيجة صحيحة في كل الحالات تقريباً . إذا حدث الحمل الهاجر فإن حجم الرحم يكون أقل حجماً إذا قورن بحمل داخل الرحم ، ويتم معرفة ذلك عن طريق الفحص المهبلي ومن الممكن أن يجد الطبيب أثناء هذا الفحص آلام شديدة يشعر بها المريض من جراء تحريك الرحم أو الإحساس بوجود تورم إو إنتفاخ في إلمناطق المجاورة للرحم ، وبهذا يزيد من إحتمالية وجود الحمل الهاجر . إجراء أشعة صوتية للرحم والمبيضين تساعد الطبيب في التفريق بين الإجهاض أو الحمل الطبيعي المبكر أو الحمل الهاجر . قد يتطلب إجراء بعض الفحوصات الأخرى للأم وهذا يقررها أعراض المريض أو نتائج الأشعة الصوتية الغير كافية للوصول إلى التشخيص . إذا كانت حالة الأم مستقرة ولم يتم التوصل إلى تشخيص واضح فمن الممكن الإنتظار لمدة 48 ساعة وإعادة قياس هرمون الحمل بالدم ، وعلى ضوء النتائج يتم التدخل المناسب .

كيف يتم علاج الحمل الهاجر؟

إذا أشتبه الطبيب في وجود الحمل الهاجر فإنه يقوم بإجراء منظار للحوض عن طريق البطر تحت التخدير الكامل للتحقق من التشخيص ، وعملية المنظار تتم بعمل فتحة صغيرة في البطن ومن خلالها يتم تشخيص أو إسئصال الحمل الهاجر ، فالقناة التي يوجد بها الحمل الهاجر يتم إستئصالها عادةً ولكن ليس دوماً ، وفي بعض الأحيان يتم عمل فتحة كبيرة في أسفل البطن ليتمكن الطبيب من أستئصال الحمل الهاجر وذلك إذا كان هناك صعوبة في إسئصالة بالمنظار أو حدوث مضاعفات أو كان هناك نزيف حاد داخل البطن لم يتمكن الجراح من إيقافه بالمنظار .

هناك طريقة أخرى لعلاج الحمل الهاجر وذلك بإستخدام العلاج الكيميائي مثل الميثوتركسيت ، والذي يعمل على قتل خلايا الحمل ويقلل من نموها ونتيجة لذلك فإن الحمل يتقلص وفي النهاية يختفي . من محاسن العلاج الكيميائي تجنب إجراء عملية جراحية ولكن العلاج الكيميائي أقل نجاحاً إذا قورن بالعملية الجراحية . في قليل من الحالات يتطلب الأمر إجراء عملية جراحية وإعطاء علاج كيميائي معاً .

ماذا عن الحمل في المستقبل بعد الحمل الهاجر؟

حدوث الحمل بعد الحمل الهاجر يعتمد على عدة عوامل خصوصاً إذا كان الأنبوب الآخر سليماً أم لا ، ولكن بشكل عام فإن حدوث حمل هاجر واحد من قبل يزيد من فرصة حدوثه في المرة القادمة بنسبة 20 % ، أما 30 % فلن يحدث لهن حمل ، و 50 % سوف يحملن حملاً طبيعياً داخل الرحم بإذن اللههو الحمل الذي يتكون في أي مكان خارج التجويف الرحمي كحدوث الحمل في قناة فالوب أو البطن وفي حالات نادرة في عنق الرحم أو في المبيض

نسبة حدوثه:
1% فقط

الأسباب:
أهم سبب للحمل خارج الرحم هو حدوث خلل وظيفي في قناة فالوب كتعرض القناة للالتهاب مما يحد من حركتها.
ومن الأسباب الاخرى الثانوية:
1-التعرض لعملية جراحية سابقة
2-فشل عملية ربط الأنابيب.
3-حدوث الالتصاقات جراء عملية.
4-إلتهابات الحوض.
5-التدخين.
6-وجود تشوهات في الجنين.
7-استعمال اللولب لمنع الحمل.
8-استعمال حبوب منع الحمل ذات الهرمون الواحد مثل(progestin only pill)
9-عند نعاطي دواء (داي ايثيل ستييلبيسترول)(DES).

العلاج وإنقاذ الجنين:
لا يوجد حتى هذه الساعة طريقة لنقل الجنين إلى داخل الرحم.

والعلاج هنا للتخلص من الحمل وهناك طرق تعتمد على مدى تقدم الحالة:

1-إذا كان الحمل في بدايته وغير نشط يتم معالجة المريضة مع الحفاظ على قناة فالوب في مكانها دون أي تدخل دوائي أو جراحي، ويتم استخدام الأبر لإذابة الجنين والعلاج الدوائي مثل
الميثوتريكسيت(ETHOTREXATE)، ويكون في المستشفى وتحت المراقبة الدقيقة.
2-إذا كانت الحالة متقدمة قليلآ يتم إزالة الحمل عن طريق المنظار بواسطة شق صغير في قناة فالوب.
3-إذا كانت الحالة متقدمة كثيرآ يتم إزالة الحمل والعضو الموجود فيه(سواء إحدى قناتي فالوب أو المبيض ...إلخ) إما جزئياً أو كلياً.فإذا كان الحمل في قناة فالوب تتم الإزالة عن طريق المنظار
وإذا كان في البطن فيتم فتح البطن وإذا كان في المبيض فيتم إزالة كلية للمبيض.

التشخيص والكشف المبكر:
يمكن الكشف المبكر عن هذه الحالة بواسطة
1- الفحص السريري.
2-جهاز الموجات فوق صوتية.
3-التحاليل وقياس نسبة هرمون الحمل(BHCG).
4-المنظار البطني.

الأعراض

1-تأخر الدورة مع الام بالبطن.
2-خروج دم من المهبل في غير وقت الدورة الطبيعي أو بشكل غير منتظم.
3-الإغماء في بعض الأحيان.

المضاعفات إذا لم يتم العلاج والتشخيص المبكر:
الاكتشاف المبكر للحمل خارج الرحم والتدخل العلاجي السريع؛ يجنب الأم التعرض إلى انفجار الحمل داخل البطن وحدوث نزيف قد يؤدي إلى وفاتها لا قدر الله.
ونسبة وفاة المرأة الحامل بحمل خارج الرحم هي 4 سيدات لكل عشرة آلاف حالة مصابة بالحمل خارج الرحم.

إحتمالية تكرار الحمل خارج الرح في المستقبل:
محتمل بنسبة 16%.

إحتمالية حدوث حمل طبيعي في المستقبل:
محتمل بنسبة 80% ويفضل ان تأخذ الزوجة قسطآ من الراحة قبل الحمل القادم

نصائح عامة لتجنب هذه الحالة لاحقآ:
1-مراجعة الطبيب عند ثبوت الحمل.
2-مراجعة الطبيب إذا تأخرت الدورة وأحسستي بآلام في البطن.


ملاحظة مهمة:إذا كنت متزوجة وتأخرت الدورة الشهرية ونزل دم من المهبل في غير موعد الدورة وصاحب ذلك الآم شديدة في البطن وأصبت بتعب وإغماء فهذا معناه أنك حامل بحمل خارج الرحم

** عوامل تزيد نسبة الإصابة بالحمل الهاجر:-

1- النساء بين عمر 35-40 سنة أكثر عرضة للإصابة بالحمل الهاجر.
2- حدوث حمل خارج الرحم سابقا يزيد احتمالية حدوثه مرة أخرى بنسبة تصل إلى 10-15%.
3- بعض الدراسات وجدت أن نسبة الحمل الهاجر يكون أكثر عند النساء المدخنات.

** المضاعفات الناتجة عن الحمل خارج الرحم :-

1- انفجار الحمل الهاجر و الذي ينتج عن حدوث نزيف داخلي و هبوط حاد في الدورة الدموية و هو من أكثر المشاكل الناتجة عن الحمل الهاجر.
2- حدوث العقم ؛ وجد أن حوالي 10-15% من النساء اللواتي حدث عندهن حمل خارج الرحم لديهن صعوبة في حدوث حمل مرة أخرى.

** طرق الوقاية :-

لا توجد طريقة معروفة إلى الآن لمنع حدوث حمل خارج الرحم لكن توجد عدة نقاط يجب مراعاتها للتقليل من الإصابة بالتهابات الحوض
1- الابتعاد عن العلاقات الجنسية الغير شرعية.
2- استعمال الواقي الذكري في حالة إصابة إحدى الزوجين بالأمراض المعدية الجنسية (STD) .
3- العلاج المناسب و التشخيص المبكر للأمراض المعدية جنسيا.

** التشخيص:-

من أهم الوسائل المستخدمة حاليا لتشخيص الحمل الهاجر هو إجراء فحص للدم لمعرفة مستوى هرمون الحمل في الدم.
إجراء فحص بواسطة السونار المهبلي حيث يمكن أن يكشف عن وجود الحمل الهاجر وعدم وجود حمل داخل الرحم خاصة بوجود ارتفاع في مستوى هرمون الحمل في الدم فوق 1000 I.Uفذلك يزيد من احتمالية وجود حمل خارج الرحم.

** العلاج:-

توجد عدة طرق لعلاج الحمل الهاجر و تعتمد طرق العلاج على حجم الحمل و موقعه و الطرق هي:
1- علاج تحفظي.
2- علاج دوائي.
3- علاج جراحي.

أولا:- العلاج التحفظي - و هو مراقبة للحمل الهاجر في مراحله الأولى عندما يكون حجمه صغيرا بحيث لا يرى و نسبة هرمون الحمل منخفضة جدا أو في انخفاض حيث يمكن أن ينتهي هذا الحمل تلقائيا ( إجهاض تلقائي عبر قناة فالوب دون الحاجة إلى تدخل طبي أو جراحي).

ثانيا :-العلاج الدوائي للحمل خارج الرحم(Methotrexate)

حتى فترة متقدمة من الزمن كانت جراحة فتح البطن هي الحل الوحيد لعلاج الحمل خارج الرحم , وذلك باستئصال الحمل مع أو بدون قناة فالوب حسب مدى تضرر القناة وتلفها من هذا الحمل وما يتبع ذلك من إقامة في المستشفى وطول فترة النقاهة بعد العملية.

أما الآن ومنذ حوالي 7-8 سنوات ، فهناك حل آخر وهو العلاج الدوائي إلا أن هنالك حيثيات لاختيار هذا العلاج

وأهمها :

1- أن تكون مدة الحمل قصيرة .

2- أن تكون نسبة هرمون الحمل في الدم ليست عالية جدا .

وتتراوح نسبة النجاح في القضاء على خلايا هذا الحمل ما بين 90- 95 % وكما أنه ليس هناك أي داعي لإدخال المريضة للمستشفى ولا لإجراء أي نوع من الجراحة .

أما بالنسبة للأحمال التي تلي هذا الحمل فليس هناك أي مضار أو مضاعفات بل على العكس تماما ربما تكون هذه الطريقة أكثر أمانا وسلامة من العلاج بالجراحة .

كيف يتم إعطاء العلاج ؟

يعطى هذا الدواء عن طريق حقنة واحدة بالعضل مع متابعة نسبة هرمون الحمل والفحص الإكلينيكي لمراقبة حجم هذا الحمل . وبعض الحالات تستدعي إعطاء جرعة ثانية .

ما مدى نجاح هذا العلاج ؟

كما ذكر سابقا فان نسبة النجاح تكون بمعدل سيدة إلى 15 سيدة هي التي تحتاج إلى تدخل جراحي بعد استعمال العلاج الدوائي .

هل هناك أي أعراض جانبية لهذا الدواء ؟

بعض الحالات تعاني من آلام خفيفة في البطن ، وحوالي 15 % من المريضات يشعرن بالغثيان ، الاستفراغ ، سوء الهضم والإحساس بالتعب .

وفي بعض الحالات النادرة يكون له تأثير على الكبد وعلى مكونات الدم وحتى لو حدثت فإنها تكون مؤقتة لفترة قصيرة من الزمن وبمتابعة فحوصات الدم يتم التأكد من انتهاء تأثير الدواء .

الوقت الذي يحتاجه اختفاء خلايا الحمل خارج الرحم ؟

نسبة هرمون الحمل في الدم ترتفع تدريجيا في الأسبوع الأول من الحمل ويحتاج لمدة أسبوعين إلى أربعة أسابيع حتى يعود إلى المعدل الطبيعي .

إليك بعض النقاط الهامة :

- تجنبي تناول المشروبات الروحية ، والفيتامينات التي تحتوي على حامض الفوليك حتى تعود نسبة هرمون الحمل الى الصفر .

- تجنبي تناول الأسبرين والبروفين لمدة أسبوع بعد العلاج . بإمكانك تناول الباراسيتامول ( البانادول ) كمسكن للألم وهو آمن .

- في حالات حدوث نزيف من المهبل أو آلام شديدة في البطن فالرجاء مراجعة الطبيب على الفور .

- يفضل تناول حبوب منع الحمل لمدة ثلاثة أشهر بعد استعمال جرعة واحدة من العلاج الدوائي أو ستة أشهر بعد استعمال أكثر من جرعة .

ثالثا :- العلاج الجراحي - و يشمل المنظار ألبطني و هو حاليا من أكثر الطرق المتبعة جراحيا لعلاج الحمل خارج الرحم أو عملية فتح البطن جراحيا Laparotomy و يفضل العلاج الجراحي عندما يكون حجم الحمل كبيرا أو عند حدوث نزيف داخلي شديد من جراء انفجار في الحمل الهاجر حيث يتم إزالة الحمل الموجود خارج الرحم مع أو بدون قناة فالوب حسب درجة تضرر القناة و تلفها من هذا الحمل فان كانت نسبة تضرر القناة قليلة فيمكن استئصال الحمل وإصلاح القناة لتستعيد وضعها ووظيفتها أما إذا كانت نسبة تضرر القناة كثيرة فتستأصل القناة


المصدر
موقع طبيبك
موقع طبيب دوت كم
موقع الدكتور نجيب ليوس
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#570
سمرة (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/10/16 21:24  
ربط قناتي فالوب

http://www.alalamonline.net/images/stories/health/Estrogen.jpg
عملية الربط يقصد بها ربط أنبوبة قناة فالوب التي توصل أو بالأحرى تتلقف البويضة من المبيض المناسب وتوصلها إلى تجويف الرحم بغرض التعشيش وهي عملية لمنع الحمل وعادة يقوم فيها الجراح باستئصال قطعة من الأنبوب (قناة فالوب) حيث يقطع المجرى ويعمد إلى دفن النهاية المقطوعة من الأنبوب في النسيج البروتيني المغلف للرباط العريض الذي يغلف الأنبوب أيضا حتى لا يعود المجرى مرة أخرى للإلتئام معا، أي يبعدا عن بعضهما البعض ...

تعتبر عملية ربط أنبوب فالوب من الوسائل الجراحية لمنع الحمل ؛ ويتم ذلك بعدة طرق منها الربط فقط باستخدام أنواع معينة من وسائل الربط الجراحي ,


وبعضها عن طريق الربط ثم القطع الجراحي ، وبعضها عن طريق استخدام أنواع من الكي الجراحي , وبهذه الطريقة تمنع البويضة من الوصول إلى الرحم وحدوث التلقيح.

وهذة صورة توضح طرق ربط الانابيب المختلفة سواء بالربط فقط -الربط والقطع- القطع والكى


وهناك نسبة حوالي 1% لحدوث حمل بعد هذه الجراحة وهي نسبة ضئيلة وقد تحدث بعد الجراحة لنسبة قليلة من النساء .

لذا تعتبر هذه الجراحة من الأسباب الدائمة لمنع الحمل , لذلك قبل الجراحة يجب على الطبيبة تقديم الشرح الوافي للزوجين عن هذه الوسيلة في منع الحمل وصعوبة الرجوع عن هذا القرار بعد إجراء الجراحة حيث ان إعادة توصيل الأنابيب يعتبر من الناحية العملية أمر صعب جدا
وهذا نقل طبى مترجم بتصرف منى عن عملية ربط الانبوب Tubal ligation

Tubal ligationيعتبر طريقة دائمة لمانع الحمل. قنوات فالوب التي تؤدّي من المبايض إلى الرحم تمنع جراحيا لمنع الحيمن من الوصول وتخصيب البويضة. المبايض والرحم لم يشتركا في الإجراء الجراحي. الدورة الشهرية ستستمرّ كالمعتاد، لأن المبايض ستواصل إصدار نفس الهورمونات. إنّ البويضة تضمحل وتمتصّ ثانية بسلامة بالجسم.

ligation الإنبوبي لا يسبّب سن يأس أو يؤثّر على الرغبة أو المتعة الجنسية. ligation إنبوبي لا يعرض أيّ حماية ضدّ الأمراض المنقولة الجنسيا.

اوضحت بعض الدراسات الطبية أنّ ligation الإنبوبي يزيدإحتمالية الاصابة بسرطان مبيضي وسرطان ثدي، لكن الأسباب لهذه مجهولة. ligation الإنبوبي معروف كذلك بالتعقيم أنثى أو ربط الانابيب .
القضايا الطبية للإعتقاد

تحتاج للمناقشة مع طبيبك أو جرّاحك:


أسبابك للمرور بالإجراء. منذ ligation إنبوبي يجب أن يعتبر دائم، من المهم بأنّك متأكّد حول القرار. الأطباء متردّدون عموما لإداء العملية في النساء اللواتي أقل من 30 سنة، ليس لهنّ أطفال، أو التي يبدون مضغوطة في التعقيم من قبل الأزواج .

إجراء عملية وأعراض جانبية وأخطار ومضاعفات.

إجراء عملية

إنّ العملية تؤدّي عادة تحت التخدير العامّ. هناك الطرق المختلفة لإداء ligation إنبوبي. طبيبك سيناقش الذي طريقة تناسبك أفضل. الطرق تتضمّن


تنظير بطن - بين واحد ووثلاثة شقوق صغيرة تجعل حول السرة (زرّ بطن). غاز غير مؤذي سيضخّ في بطنك لرفع العضلة من الأعضاء الدفينة. دعت أداة متداخلة ناظور بطني مدخل في التجويف الحوضي خلال أحد الشقوق. آلة تصوير صغيرة في رأس الناظور البطني تنقل صورة إلى شاشة فيديو قريبة لكي الجرّاح يستطيع نظر الأعضاء الداخلية. الأدوات الجراحية الأخرى مقدّمة في التجويف الحوضي.

طريقة ربط الانابيب بالمنظار البطنى :


لاباروتومي - قنوات فالوب داخلة عن طريق شقّ واحد في البطن، عادة تحت ' خطّ بيكيني '. ligation الإنبوبي قد يؤدّي كجزء من العملية الأخرى على البطن. مثال مشترك بعد ولادة العملية القيصرية.

laparotomy الصغير - نسخة 'صغيرة' لـlaparotomy، يستعمل شقّا صغيرا الذي يتراوح من ثلاثة إلى خمسة سنتيمترات (إعتماد على وزن المريض).


مجموعة من الأساليب الجراحية

الأساليب المختلفة لمنع قنوات فالوب تتضمّن:

القطع وإزالة قسم من كلّ إنبوب

تخييط ثمّ يقطع كلّ إنبوب

إستعمال الحرارة من ماكنة استحرار كهربائي لختم قسم الإنبوب

إستعمال الدبابيس أو الحزم لمنع كلّ إنبوب

أحيانا، مجموعة الأساليب قد تستعمل.


الأخطار والمضاعفات الممكنة

بعض الأخطار الممكنة ومضاعفات ligation إنبوبي يتضمّن:

التفاعل الحسّاس إلى المخدّر.

تضرّر إلى مكان قريب ، مثل الأمعاء أو الحالب.

النزف.

عدوى الجرح.

عدوى قناة فالوب.

حمل (معدّل العجز حوالي واحد في 200).

إحتمالية الحمل الهاجر في النساء اللواتي يسبحن حبلى بعد ligation إنبوبي.


الأشكال الأخرى للمعالجة

البدائل إلى ligation إنبوبي يتضمّن:


طرق مانع مانع الحمل، مثل الواقيات الجنسية.

حبوب منع الحمل الفموية.

الحقن الهورمونية

مانعة حمل رحميي

قناتي فالوب
http://www.alalamonline.net/images/stories/health/Uterus.jpg
يوجد قناتين (انبوبتين) على جانبى اعلى الرحم وتعتبر ممر من خلالة تمر البيضة من المبيض الى الرحم..
يبلغ طول قناة فالوب حوالى 10سم والجزء الخارجى من القناة على شكل مخروط ويحتوى على اهداب مثل الأصابع تساعد على إاتقاط البيضة من المبيض وتمررها الى داخل الأنبوبة حيث يتم الإخصاب فى الثلث الخارجى للأنبوبة..
وتحتوى الأنبوبة على عضلات تساعد على حركة الأنبوبة وبذلك تمر البيضة الى الرحم كما يوجد شعيرات صغيرة فى الخلايا المبطنة للأنبوبة تساعد على تمرير البويضة الملقحة الى الرحم وايضا تفرز هذة الخلايا سائل مغذى للبيضة الملقحة اثناء مرورها فى الأنبوبة حيث تستغرق 3-5 ايام حتى تصل الى الرحم.


المشاكل التى قد تحدث للأنابيب:

تمثل المشاكل التى تحدث لقناتى فالوب 25-50% من اسباب العقم فى المرأة واغلب الحالات تكون نتيجة الإلتهابات التى تصل الى الأنابيب مثل:

أ- الالتهابات المزمنة:

حيث تسبب احتقان القناتين وإذا بلغ المقطع العرضي للاحتقان أكثر من 3 سم فإنه يُغلق القناة ويمنع مرور البويضة، كذلك تسبب الالتهابات المزمنة الالتصاقات، حيث تؤثر على حركة القناتين وتبطؤها وهذا يعمل على عدم وصول البويضة في الوقت المناسب لعملية الإخصاب، وقد تؤثر الالتصاقات على عمل المبيضين خصوصاً إذا كانت الالتصاقات شديدة.
- تسمى الالتهابات المزمنة علميا PID (Pelvic Inflammatory Disease). إنّ هذه الالتهابات قد تسبب انسداداً في قناة فالوب أو حدوث التصاقات مما يؤدي إلى اضطراب في التقاط البويضة من قبل قناة فالوب أو في حركة البويضة المخصبة داخل أنبوب الرحم.
إن التهابات منطقة الحوض المزمنة (PID) قد يكون سببه جرثومة مثل Streptococcus & E.coli أو بعض الأمراض التناسلية التي تنتقل عن طريق الجماع مثل مرض السيلان Gonococci وجرثومة Clamydia . ويجب الملاحظة أنّ مرض PID قد يؤثر على المبيض ويؤدي إلى الارتباك في وظيفته، وخصوصاً عندما يسبب التصاقات وتكون التصاقات شديدة وإذا أدت الالتهابات المزمنة إلى تلف في قناة فالوب فالمعالجة تكون جراحية عادة وتعتمد على درجة التلف ومنطقة التلف.

**الدرن: حيث من الممكن ان يصل الميكروب من الصدر الى الأنابيب عن طريق الدم ويحدث تدمير لقناتى فالوب .

..كذلك من الالتهابات : التهابات بعد الإجهاض او الولادة او اللولب .

ب - بطانة الرحم المهاجرة.."Endometriosis"..
وجود الخلايا المبطنة للرحم داخل الحوض يعتبر شائع فى الدول الغربية حيث يحدث نزيف من هذة الخلايا داخل الحوض مع كل حيض ويحدث التصاقات فى الحوض والأنابيب وقد يؤدى الى انسداد الأنابيب. ويمكن ان تؤدي بطانة الرحم المهاجرة الى تلف نهاية القناتين ( الأهداب ):
وهذا يُسبب فشلها من جلب البويضة إلى داخل القناة .

ج- الالتصاقات نتيجة العمل الجراحي لإحدى القناتين:-
- نتيجة الحمل خارج الرحم .
- نتيجة جراحة لأعضاء الحوض المجاورة أو نتيجة التهابات في الأعضاء المجاورة مثل التهاب الزائدة الدودية.

د- قصر القناتين : أقل من 4سم .

ه-أورام : الاورام قد تصيب قناتا فالوب أو المبيض وتؤثر على عمل قناتا فالوب.


ملاحظة هامة:

من الممكن ان يحدث التصاقات حول الأنابيب دون انسداد وهذة الألتصاقات تغير فى وطيفة الأنابيب.. فالانابيب قد تكون سليمة وعندما ندخل فيها الصبغة نجد انها سليمة ومفتوحة ولكن فتحتها قد لا تكون بالفتحة الطبيعية المقابلة للمبيض وكل ما تحتاجه المريضة هو اجراء عملية منظار للبطن لتحرير هذه الالتصاقات بحيث تتاح حرية الحركة للانابيب.

وكذلك يجب التنبية على ان معظم هذة الحالات تحدث بدون ان تشعر السيدة بها وتكتشف عند عمل اشعة الصبغة اومنظار البطن.


الكشف على الأنابيب:
1- اشعة الصبغة على الرحم والأنابيب
2- منظار البطن


أشعة الصبغة على الرحم والأنابيب:
Hysterosalpingogram (HSG)

عادة تكون بعد الحيض فى اليوم 7-8 من الدورةويقوم الطبيب بوضع كانيولا داخل عنق الرحم لحقن الصبغة من خلالها واحيانا تستخدم قسطرة مطاطة بدلا من الكانيولا
· يتابع مرور الصبغة داخل الرحم على الشاشة ويتم عمل فيلم بالأشعة على الحوض
· عادة يتم عمل 2-3 افلام لمرور الصبغة فى الأنابيب والحوض
· تظهر الصبغة الجزءء الداخلى للرحم والأنابيب حيث يظهر الرحم على شكل مثلث ابيض فى خلفية سوداء وعند مرور الصبغة داخل الحوض من فتحة الأنبوبة تظهر على شكل تموجات بيضاء فى خلفية سوداء
· عند وجود انسداد فى الأنبوبة جهة الرحم لاتمر الصبغة فى الأنبوبة نهائيا ومن الممكن ان تظهر الصبغة فى الأنبوب ولكن لاتمر الى الحوض مما يدل على وجود انسداد فى الجزء الخارجى للأنبوبة ومع ذلك قد تكون الأنابيب سليمة لذلك يجب عمل منظار البطن حتى يكتمل الحكم على حالة الأنابيب.

- لابد ان تتوقعى بعض الألام عند حقن الصبغة داخل الرحم وممكن اخذ المسكنات قبل اجراء الحقن.
- البعض يفضل إعطاء مضادات حيوية للوقاية من أى التهابات قد تكون موجودة.


المشاكل التي يمكن ان تنشأ من فحص الانابيب باشعة الصبغة:

1- من اهم مشاكل اشعة الصبغة حدوث التشنجات في الانابيب اثناء الحقن..لان الصبغة تسبب تمدد في العضلات عند مرورها خلال الانابيب والرحم..لهذا فانها تسبب تشنجات في العضلات.لكن هذه الظاهرة لا تحدث مع كل المريضات..ولكنها يمكن ان تستمر خفيفة بضع ساعات او ليوم على الاكثر بعد الفحص.

2- المشكلة الثانية هي نزول قطرات من الدم بعد الفحص..وفي العادة فهي تتوقف تلقائيا.

3-الخوف الشديد قد يؤدي الى الاحساس بالدوخة..او التقيؤ..او الغثيان..نتيجة لما يسمى بال the vagal response..ولهذا يجب هدوء الاعصاب..والاسترخاء بالتوكل على الله اثناء الفحص..

4- الالتهابات ..نتيجة لحقن الصبغة في الرحم والانابيب..ولهذا فمن المستحب اعطاء مضادات حيوية للوقاية من اية التهابات ممكنة..كما يجب الحرص واعلام الطبيبة باية اعراض كالالم الشديد او الحرارة ..بعد الفحص..

5- الحساسية ضد نوع الصبغة المستخدمة..والتي عادة ما تحتوي على الايودين..

وماذا لو كنت حاملا؟؟؟؟
عادة ما تجرى هذه الاشعة الصبغية بعد الانتهاء من الدورة من يومين الى خمسة ايام لضمان عدم وجود حمل في طور التكوين..وكذلك فيجب الا يكون هناك علاقات زوجية حميمة بعد الانتهاء من الدورة وحتى موعد الاشعة..

كما يفضل تجنب العلاقات الزوجية الحميمة ايضا بعد الاشعة لفترة اسبوعين ..حيث يقلل ذلك من احتمالات الالتهابات..

ما يمكن ان تظهره اشعة الصبغة:

1- مشاكل رحمية ..كالالياف الرحمية..او النتوءات الرحمية..او اللحميات.

2- اشكال غير طبيعية للرحم..كالرحم ذو القرنين..او الرحم المنقلب..او الرحم المنقسم بحاجز .


3- مشاكل قنوات فالوب..من انسداد..او توسع شديد في نهايتها..

4- التصاقات خارجية ..يمكن ان تؤثر على عمل قنوات فالوب.

5- تعطي صورة عن نجاح عملية قفل قنوات فالوب كوسيلة لمنع الحمل..وكذلك نجاح العملية عند اعادة فتح القنوات مرة اخرى..


اشعة الرحم..تشخيص..وعلاج ايضا:

قد يحدث الحمل بامر الله تعالى بعد اجراء اشعة الصبغة..لان مرور الصبغة خلال الانابيب قد يؤدي في احيان ليست بالقليلة الى فتح الانابيب.. ان كانت مغلقة بشكل بسيط .. وكذلك تحسين وضعيتها واستقامتها ان كانت في وضع غير طبيعي..او وهذه من فوائد الاشعة بالصبغة..فهي تعتبر من الفحوصات الهامة للمريضة..وكذلك فلها فائدة علاجية.

في بعض الحالات..ونتيجة للتشنجات ..يمكن ان يؤدي ذلك الى الا تمر الصبغة خلال قنوات فالوب بشكل طبيعي..ولهذا فالطبيبة التي تجري الفحص هي من تحدد حاجة المريضة لاجراء منظار بطني او منظا ر رحمي للتأكد من احوال الرحم والانابيب..

منظار البطن

عملية جراحية حيث يتم إدخال تليسكوب الى البطن من خلال فتحة صغيرة عند السرة (2سم) وبدلك يستطيع الطبيب زؤية الحوض والأعضاء التناسلية من داخل البطن

· عادة يتم عمل المنظار فى الأسبوع قبل الحيض حيث يتم اخذ عينة من جدار الرحم فى نفس الوقت لمعرفة حالة التبويض واستجابة بطانة الرحم للهرمونات
· البعض يفضل عمل المنظار عند موعد التبويض لرؤية البيضة او احيانا لحقن الحيوان المنوى داخل الأنبوبة اذا كان التوبع ان تكون الأنابيب مفتوحة

طريقة عمل المنظار البطني:

- يكون تحت مخدر عام.
- عادة تكون السيدة فى وضع كشف النساء.
- يتم تعقيم البطن والأعضاء التناسلية ثم يتم وضع كانيولا داخل عنق الرحم.
- يتم عمل تفحة صغيرة تحت السرة مباشرة لتمرير ابرة عن طريقها يتم ضخ غاز ثانى اكسي الكربون او هواء الى داخل البطن وهذا يساعد على ازاحة جدار البطن عن الأعضاء الداخلية وبذلك يمكن ادخال المنظار ورؤية الأعضاء الداخلية بوضوح.
- عادة ما يتم عمل فتحة صغيرة فى جانب البطن من اسفل لإدخال مجس لتحرك الأعضاء الداخلية حتى يتم رؤيتها بوضوح حيث يتم الكشف على الرحم- الأنابيب- المبايض – الغشاء البريتونى (الغشاء المبطن للبطن) ومن الممكن اخذ عينة او ازالة الإلتصاقات اذا امكن.
- يتم حقن مادة زرقاء (ميثيلين) الى داخل الرحم حيث يتم متابعة سريانها داخل الأنابيب الى الحوض.
- عند اكتمال العملية يتم إخراج الهواء من داخل البطن ويتم عمل غرزة او اثنين فى فتحة البطن.
- عادة يتم وضع كاميرا على المنظار اثناء العملية حيث يمكن متابعتها على شاشة وتسجل العملية على شريط فديو حيث من الممكن ان تشاهدها المريضة

اما المنظارالرحمي..

فهو عبارة عن أنبوبة رفيعة تحتوي على كاميرا، توضع في تجويف الرحم لاستكشاف وضعه الطبي كاملا وأخذ عينة من بطانة الرحم. فهو أكثر دقة في تشخيص الالتصاقات داخل الرحم من الوسائل الأخرى ذلك لأن المنظار الرحمي يعطى صورة دقيقة مباشرة عن الالتصاقات من ناحية مكان تواجدها وكثافتها ودرجتها. ولكن يجب علينا أن ننظر إلى المنظار الرحمي والأشعة بالصبغة على الرحم كطريقتين مكملتين لبعضهما وليستا متعارضتين..اذن فالمنظار الرحمي يعنى بالرحم اكثر من باقي اجزاء الجهاز التناسلي الانثوي الداخليةة (آي يو دي).IUD اللولب
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#579
قطرة ندي (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/10/19 18:15  
أسباب موت الجنين داخل الرحم



تسمم الجنين بالأدوية أو بالمواد السامة التي تتناولها الأم عمداً أو خطأ بدون إعلام طبيبها


عارض فئتي الدم عند الأب والأم (إيجابي وسلبي) وتسمم الجنين بنتيجة هذا التعارض.

ـ تسمم الجنين بالأدوية أو بالمواد السامة التي تتناولها الأم عمداً أو خطأ بدون إعلام طبيبها.

ـ اللكمات أو الضربات العنيفة التي يتلقاها الجنين من الخارج في ظروف قاهرة تتعرض لها الأم.

ـ إصابة الأم بأمراض تسمم الحمل مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري وفقر الدم..

ـ إصابة الأم بأمراض سارية، جرثومية وفيروسية، من شأنها الانتقال إلى الجنين عبر المشيمة والسبب في موته (حصبة، كريب، تيفوئيد، شلل..).

ـ التدخين بكثرة وتعاطي المشروبات الكحولية والإدمان على المخدرات.

ـ نقص كبير في التغذية طوال مدة الحمل
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#591
سلمي (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل الأكياس المسامية 2007/10/27 03:14  
[b]الأكياس المسامية[/b]

إن الأكياس المسامية هي أكياس صغيرة يمكن رؤيتها أثناء فحص الأشعة الصوتية في رأس الجنين ابتداء من الشهر الرابع وقد تكون هذه الأكياس في ناحية واحدة أو على الناحيتين كما أنها قد تكون كبيرة أو صغيرة وعموماً فإن الأكياس المسامية قد تكون طبيعية في أكثر من 99٪ من الحالات إذا لم يصاحبها وجود أي عيوب خلقية أخرى في الجنين كما أنها قد تختفي تلقائياً أثناء الحمل أو قد تتم رؤيتها عدة مرات أثناء فحص الأشعة الصوتية وهذا لا يعني شيئاً حيث أنه لا يوجد داع لمتابعتها لأنها غالباً طبيعية خصوصاً عند استخدام أجهزة الأشعة الصوتية الحديثة، لكن في بعض الحالات عند وجود مقدم في سن المرأة الحامل فوق سن الأربعين أو وجود علامات أخرى مصاحبة لا يتم اكتشافها بالأشعة الصوتية مقل قصر طول عظم فخذ الجنين أو وجود سماكة قفوية في رقبة الجنين فإن هذا قد يدل على احتمال وجود خلل كرموسومي لدى الجنين مثل الطفل المنغولي وفي حالة وجود مثل هذا الشك فإنه إجراء فحص السائل الأفيوسي للجنين للتأكد من سالمة تكوين كرموسومات الجنين أما في حالة كون هذه الكرموسومات طبيعية فإن وجود مثل هذه الأكياس يعتبر طبيعياً.
من جريدة الرياض
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#598
توتو (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل أطفال الأنابيب أكثر عرضة للت 2007/10/30 17:22  
أطفال الأنابيب أكثر عرضة للتشوهات الولادية

أظهرت دراسة علمية أسترالية نشرتها مجلة (نيو إنجلاند) الطبية أن أطفال الأنابيب والإخصاب الخارجي يواجهون خطرا مضاعفا للإصابة بالتشوهات الولادية, كما يكونون أصغر حجما من الطبيعي.
ووجد الباحثون الأستراليون أن واحدا من كل عشرة أطفال يولدون عن طريق الإخصاب الخارجي, يصابون بتشوهات ولادية رئيسة, في حين لاحظ العلماء في المراكز الأميركية للوقاية ومكافحة المرض, أن هؤلاء الأطفال يكونون أصغر حجما وأقل وزنا من الأطفال الذين يولدون بعد حمل طبيعي بحوالي الضعف.
وقال العلماء أن التشوهات الولادية تظهر مع بلوغ الطفل العام الأول من عمره, ويتم تشخيصها عند 9 في المائة من أطفال الأنابيب, مقابل 4 في المائة عند الأطفال الذين يولدون بعد حمل طبيعي, مشيرين إلى أن الأطفال الذين يولدون عن طريق الإخصاب الخارجي ووسائل المساعدة على الإنجاب, أكثر عرضة للإصابة بعدد من التشوهات كمشكلات القلب ومتلازم داون وخلع الورك وانشقاق الحنك وحنف القدم.وأوضح الخبراء أن السيدات اللاتي يلجأن لعمليات الإخصاب الخارجي غالبا ما يكن كبارا نسبيا في السن, لذلك يكون أطفالهن أكثر عرضة للإصابة بتشوهات ولادية معينة, إلا أن الباحثين الأستراليين وجدوا معدلات أعلى من الاضطرابات والتشوهات الولادية والوزن الولادي القليل حتى بعد الأخذ في الاعتبار أعمار السيدات.
وعلى الصعيد ذاته, وجد الباحثون في مراكز الوقاية ومكافحة المرض الأميركية , بعد مقارنة 42463 طفلا من أطفال الأنابيب مع 3.4 ملايين طفل ولدوا بحمل طبيعي, أن الطفل الذي يولد من خلال تقنية الإخصاب الخارجي والتلقيح الصناعي, حتى بعد إتمام مدة الحمل, يكون أكثر عرضة لانخفاض الوزن الولادي بحوالي مرتين.
ولم تتضح أسباب هذه المخاطر التي تصيب طفل الأنبوب, ولكن العلماء يعتقدون أن هذه المشكلات قد تتسبب عن اضطرابات الخصوبة عند السيدات أو بالإجراءات والطرق المخبرية المتبعة.
وتتمثل عملية الإخصاب الخارجي في سحب البويضات من المرأة وعينات الحيوانات المنوية من زوجها ثم مزجها معا في طبق مخبري للسماح بعملية الإخصاب, وقد تستخدم عملية الحقن المجهري (ICSI), لإدخال حيوان منوي واحد داخل البويضة, في حالات العقم الذكوري>

المصدر : الجزيرة
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#614
تغيرات ومضاعفات تحدث مع الحمل (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/11/05 21:23  
العناية بالثدي
استعملي حمالات ذات رفع جيد على ألا تكون ضيقة ونظفي الحلمتين بالماء الدافئ ودلكيهما بزيت الزيتون كل يوم ابتداء من الشهر الخامس للحمل وتجنبي الصابون والكريم ويمكن استعمال زبدة الكاكاو أو كريم لانولين(Lanoline) للتدليك، اضغطي على المسافة الداكنة المحيطة بالحلمة بإصبعي السبابة والإبهام لإخراج قطرة من أللباء وذلك للوقاية من احتقان الثدي وحمى الحليب التي تحدث بعد الولادة.
***
العناية باللثة والأسنان
نظفي أسنانك بالفرشاة ومعجون الأسنان أو السواك بعد كل وجبة أو في الصباح وقبل النوم على الأقل.
***
تغيرات ومضاعفات تحدث مع الحمل
* آلام الظهر: حينما يتقدم الحمل، وبسبب البطن المتضخم، فإن الضغط على عظام الظهر يزداد ويصبح انحناء العامود الفقري أكبر، فتميل العظام إلى الانحناء للخلف لموازنة البطن المتخم، وبالتالي فإن كافة النساء الحوامل تقريباً يختبرن بعض درجات ألم الظهر في الفترة المتقدمة من الحمل، لكنه يصبح أخف حينما تتمدد الحامل، إذا كان ألم الظهر سيئاً ولا يمكن ضبطه بالتمدد والاسترخاء، فربما يدل على وجود بعض الضغط على عصب العضلات أو دسك في العمود الفقري، ومن الضروري استشارة الطبيب.
* الإمساك: خلال الحمل، تتكرر حركة الأمعاء غير المنتظمة أو الإمساك بسبب لين أوتار العضلات والمفاصل ونشاط الأمعاء لكنه يسبب كذلك بعض المشاكل مثل: التمزق الشرجي وسقوط المستقيم وبواسير شديدة. وللمحافظة على حركة الأمعاء الجيدة، عليك زيادة تناول السوائل والفواكه والخضراوات الطازجة التي تحتوي على الكثير من الألياف.
* (الخدران) في الأيدي والأقدام: يمكن حدوث بعض درجات التشنج (الإحساس بالخدران، التنميل) عند النساء الحوامل.
والأسباب غير واضحة بعد، لكن يعتقد أن لها صلة بالانحناء الكبير للعمود الفقري (ليس فقط بأسفل الظهر ولكن في العنق والصدر) وللتغيرات الهرمونية خلال الحمل.
لهذه الأسباب فإن أعصاب الذراع ربما تنسحب بسبب ابتعاد مفاصل الأكتاف الشديد، مما ينتج عنه التشنج وضعف في الذراعين. في معظم الحالات، فإن هذه المشاكل تختفي بعد الولادة. أما إذا بقيت هذه الأعراض بعد الولادة، عليك استشارة طبيب جراحة العظام كي يجد سبب المشكلة.
* الغثيان: المسبب الحقيقي للغثيان يبقى غير معروف، إلا أنه من المحتمل أن يكون نتيجة لارتفاع نسبة هرمونات الحمل وخاصة هرمون (البروجسترون) أما العلاج فيكون بتجنب الأطعمة التي يصعب هضمها وخاصة في الصباح، بالإمكان تخفيف حدة الغثيان والتقيؤ بعدم مغادرة السرير مباشرة بعد الاستيقاظ والبدء بتناول كميات قليلة ومتعددة من الغذاء.
ويمكن استعمال العقاقير للنساء اللواتي يعانين من شدة الغثيان والتقيؤ، والجدير بالذكر أن هذه الأعراض تتلاشى حدتها عادة بعد الأسبوع العاشر من الحمل. وتختفي كلياً في الأسبوع الرابع عشر.
* ظاهرة النفق الرسغي: هو تعرض المعصم للألم والوخزات كوخز الإبر تمتد من المعصم باتجاه اليد، يوجد هذا النفق أمام الرسغ حيث تمر فيه العديد من الأربطة المتجهة إلى الكف وأصابع اليدين.
فعندما تتعرض اليد وأصابعها للانتفاخ ينتفخ أيضاً هذا النفق ولأنه محاصر بالعظم من جهة وبأربطة ليفية من جهة أخرى، تتعرض الأعصاب المارة للضغط في حالة حدوث أورام مما يسبب تهيجاً في العصب المتوسط الذي يشق هذا النفق باتجاه اليد محدثاً شعوراً بالنمنمة بالأصابع. وتبلغ هذه الظاهرة ذروتها عند الاستيقاظ من النوم وقبل تحريك الرسغ وتزول تلقائيا بعد الولادة.
إن القيام بتحريك اليد يجعل المفاصل أكثر ليونة، العلاج يكون كذلك باستعمال المسكنات الخفيفة إذا لزم الأمر وفي بعض الأحيان اللجوء إلى بعض الأقراص المدرة للبول لتخفيف الانتفاخ في اليدين، وبالتالي تخفيف حدة الضغط على العصب مما يؤدي إلى تخفيف الآلام المصاحبة لذلك، وفي بعض الأحيان تكون هذه الظاهرة ناتجة عن نقص فيتامين (ب) والعلاج يكون بتعاطي الأقراص التي تحتوي على هذا الفيتامين.
***
آلام المفاصل أثناء الحمل
تحدث خلال الحمل تغيرات فسيولوجية في جسم المرأة ينتج عنها ارتخاء وليونة في الغضاريف، بالإضافة إلى زيادة نسبة السائل الموجود في المفاصل، وهذه التغيرات بالإضافة إلى الارتخاء الذي يحصل في الأوتار التي تحيط بالمفاصل وتماسك العظام مع بعضها ينتج عنها زيادة في الحركة في هذه المفاصل مما يتسبب في أوجاع بالمفاصل وكلما زاد الارتخاء تزداد الآلام المفصلية. كذلك كلما زادت فترة الحمل زاد وزن الرحم تقوم الحامل بالتعويض عن ذلك بطريقة لا إرادية بزيادة انحناء الظهر، هذا بالإضافة إلى الارتخاء في مفاصل الحوض مما يسبب إجهاداً زائداً على العضلات والأوتار مما يسبب أوجاعاً بالظهر.
أضف إلى ذلك كله أنه خلال الحمل يحتاج الجنين إلى حوالي 28 غراماً من الكالسيوم لتكوين العظام 25 غراماً منها في الثلث الأخير من الحمل، فإذا كان هناك نقص خلال الحمل في مستوى الكالسيوم وبالغذاء وخاصة إذا كان هناك أصلاً نقص في مستوى الكالسيوم بالجسم، كما يحصل عند المرأة التي ترضع مدة طويلة من غير التعويض عن نقص الكالسيوم بالغذاء المناسب يؤدي إلى حدوث ليونة بالعظام مما يؤدي إلى أوجاع بالمفاصل والعظام.
الحرقة: تصيب الحرقة نصف إلى ثلثي النساء الحوامل والاعتقاد الطبي السائد أنها تحصل نتيجة رجوع عصارة المعدة إلى المريء خلال الحمل وهذا يحدث نتيجة ارتخاء السفنكتر الذي يعمل كصمام بين المعدة والمريء خلال الحمل مع ازدياد الضغط داخل البطن نتيجة وجود الحمل.
وفي عدد من الحالات يكون نتيجة حصول فتق في الفتحة التي يمر فيها المريء من خلال الحجاب الحاجز ومعظم هذه الحالات يزول تلقائياً بعد الولادة.
العلاج للحرقة يكون بتجنب الأوضاع التي تسبب هذه الحالة كالانحناء والقرفصة كما ينصح برفع المستوى العلوي للجسم عن السفلي عند النوم وذلك بوضع مخدات تحت الرأس والكتفين. ويجب على الحامل أن تتجنب تناول وجبات كبيرة وأن تكون الوجبات صغيرة وعلى دفعات، مع تجنب الوجبات الحارة.
كما يمكن استعمال الأدوية التي تحتوي على مواد قاعدية للتخفيف من تأثير الحامض على عصارة المعدة.
***
الأنيميا
يتم تشخيص الأنيميا خلال فترة الحمل عندما يهبط مستوى هيموجلوبين الدم عند الأم أقل من 10 ملغم، ويلاحظ ذلك عند 15 % من النساء الحوامل، بينما يتقدم الحمل، يميل مستوى هيموجلوبين الدم وعدد كريات الدم الحمراء إلى الانخفاض، وذلك لأن كمية الحديد المأخوذة غير كافية لتغطية المصروف منها بما أن استهلاك الحديد يتزايد بسبب المعدل النشط من الأيض (تجدد الخلايا) عند الأم والطفل.
والحالات المعروفة من الأنيميا هي الأنيميا التي تستحث النزيف الشديد والعدوى، وأنيميا تضخم الكريات الحمراء، والأنيميا المؤذية، أنيميا بول الدم، أما الأكثر شيوعاً منها هي أنيميا نقص الحديد والأنيميا تؤثر على النمو والتطور للجنين ويسبب مضاعفات متعددة خلال الولادة. لهذه الأسباب، من الضروري متابعة مستوى الهيموجلوبين وعدد كريات الدم الحمراء في الدم خلال الثلث الأول من الحمل لتزويد الأم بكميات إضافية من الحديد أو الاهتمام بنقل الدم في الحالات الشديدة.
***
تكرار التبول
من الطبيعي أن يزيد استمرار التبول بسبب التغيرات الفسيولوجية في الثلث الأول من الحمل.
وفي الحقيقة، فإنه واحد من العلامات المفترضة للحمل لأن الرحم المتضخم يضغط على المثانة، هذا العارض سيستمر لمدة 4 أشهر ثم يختفي عندما يدخل الرحم إلى التجويف الصفاقي (البطني)، ثم يظهر ثانية في الشهر الأخير عندما يضغط رأس الطفل المنخفض على المثانة.
ما يزداد فقط هو كمية البول وليس الألم، لذا إذا كنت تشعرين بالألم عند التبول، عليك استشارة الطبيب حيث يمكن أن يمثل ذلك التهاب في الجهاز البولي.
***
الإفرازات المهبلية الكثيفة
في الحالات الطبيعية، يمكن أن تتزايد الإفرازات المهبلية خلال الحمل بسبب الإفرازات اللزجة من جدار عنق الرحم الداخلي. لكن في بعض الحالات، تزداد الإفرازات لأسباب مرضية، والسبب الأكثر شيوعا هو التهاب بكتيريا الكانديدا والتريكوموناس.
يحدث التهاب التريكوموناس عند حوالي 20 إلى 30 % من النساء الحوامل، وتنتج إفرازاً كثيفاً مصفراً عكراً ذا رائحة، ويمكن كذلك ملاحظة مرض فطري عند حوالي 20 % من النساء الحوامل يسبب إفرازاً أبيض كالجبن.
إذا كانت الأعراض معتدلة، لا يستلزم أي علاج، ولكن عندما تسوء فإن زهرة العشبة المرة (الجنطيانية) أو ميكوستاتين يمكن أن تساعد في هذه الحالة. وسوف تختفي الأعراض تلقائياً بعد الوضع.
***
تحركات الجنين
خلال الأسابيع من 20 إلى 22 من الحمل، يمكن أن تشعري بأول حركة لطفلك، وتدعى الرفة. في البداية يمكن الشعور بها كتموجات وفقاعات، أو ربما تكون نشطة منذ البداية، بعض الأمهات لا يشعرن بالحركة حتى الشهر السادس من الحمل، لكن معظم الأمهات يقلن إنها حول الأسبوع الخامس من الحمل، يمكن الالتباس بينهما وبين حركة الأمعاء أو العضلات أو الأعضاء ذات الحركة المتقطعة الأخرى. ويمكن أن تكون حركة الجنين هي مؤشر على تقدير حالات الأم والطفل الصحية، خاصة في حالة التشنج العضلي. حركة الجنين النشطة تدل على صحة الطفل. ولكن حتى الطفل صحيح الجسم لا يتحرك بنشاط طوال اليوم.
***
الولادة المبكرة
هي عندما يولد الطفل بعد 20 أسبوعاً ولكن قبل 36 أسبوعاً من الحمل، أو عندما يزن الطفل أقل من 2500 غراماً عند الولادة. غالباً يزن الطفل حوالي 300 غم في الأسبوع العشرين من الحمل، و700 غم في 24 أسبوع، 1000 غم في 28 أسبوعاً، و1700 غم في 31 أسبوعاً، و2500 غم في 35 أسبوعاً، وحوالي 3200 غم في 40 أسبوعاً من الحمل.
***
العوامل المساهمة في الولادة المبكرة
التمزق المبكر في الغشاء (كيس ماء)، عنق الرحم غير المناسب، كمية ضخمة من السائل الأمينوسي، انفصال المشيمة (الانفصال المبكر عن الموقع الطبيعي للمشيمة (التهاب رؤوي عند الأم التهاب الكلى عند الأم. لأن الاعتلال عند الأطفال غير الناضجين أعلى من الأطفال الطبيعيين، يمكن وضعهم في الحاضنة الصناعية وتحت إشراف خاص لفترة.
***
الإجهاض (الإسقاط التلقائي)
الإجهاض يعني انتهاء الحمل قبل 20 أسبوعاً من فترة الحمل (قبل أن يتطور الجنين لمرحلة القابلية للحياة)، أو عندما يكون وزنه أقل من 500غرام.
ويحدث لحوالي 10 % إلى 15 % من النساء الحوامل، وسببه عيب خلقي في البويضة أو الحيوان المنوي، لذا فإن الجنين لا يتلاءم مع الحياة، بعض الأمراض عند الأم مثل: مرض نقص الكوبالت (السلّ الدرني)، اختلال في الغدد الصماء (مرض البول السكري)، القصور الوظيفي لعنق الرحم (عجز عنق الرحم)، الضغوط النفسية والفسيولوجية يمكن كذلك أن تسبب الإجهاض. عندما تفقد الحامل طفالا أكثر من 3 مرات متتالية، تسمى هذه الظاهرة الإجهاض المألوف.
إن إمكانية إجهاض المرأة التي سبق لها الإجهاض حوالي 20 % إلى 30 %، ويعتقد أن السبب يعود إلى عيب تشريحي أو عضوي عند الأم. نسبة 70 % من إجمالي الاجهاضات تحدث في فترة الثلث الأول وخصوصاً في الشهر الثالث، تتزايد مخاطر الإجهاض المألوف عندما يكبر البطن، لذا ينصح بالتحويط (وهو إجراء جراحي لمنع الإجهاض) خلال الأسابيع من 14 - 16 (4 أشهر).
***
ماذا عن الحصبة الألمانية؟
إنه ليس مرضاً خطيراً في حالة عدم وجود حمل، ولكن لو كانت المرأة حاملاً عندما أصيبت بالمرض، فإن مخاطر الإعاقة الخلقية تكون عالية (50 % من الحالات عندما تكون مصابة في الشهر الأول من الحمل، 25 % في الشهر الثاني من الحمل، و15 % في الشهر الثالث من الحمل).
الإعاقات المحتملة يمكن أن تكون إظلام عدسة العين، الغلوكوما (المائية الزرقاء في العين)، اضطرابات في الرؤية واضطرابات سمعية، ومتاعب في النمو المتطور، الأمر المهم هنا هو تشخيص المرض وعيادة الطبيب لمناقشة الحفاظ على الحمل.
***
مرض البول السكري
حسب تقرير عام 1977، يقال إن حوالي 5 % من الأمريكيين مصابون بالسكري، ويميل المرض إلى التزايد بسرعة كبيرة. فإذا أصبحت امرأة مصابة بالسكري حاملاً، فهناك مخاطر للتشنج العضلي، والتهابات، والمتاعب خلال الولادة مثل: الإجهاض لجنين ميت أو النزيف قبل الولادة بسبب زيادة نمو الطفل المعتاد. فيما يخص التأثيرات على الجنين، هناك مخاطرة عالية لموت الطفل حديث الولادة، والإصابة بالأمراض بسهولة والإعاقة الخلقية.
وفي هذه الحالة، فإن التشخيص الصحيح والعلاج المناسب أساسيان لمنع المتاعب المحتملة، ويجب متابعة العناية بالأم قبل الولادة.
***
ما هي الأدوية التي يمكن أن تؤثر على الجنين؟
يمكن أن تخترق الأدوية المشيمة إلى الجنين. لهذا السبب، عندما يتم وصف دواء جديد لامرأة وإذا وُجد أي احتمال أنها حامل، يجب معرفة فيما إذا كانت حاملاً قبل تناول الدواء أم لا. بموجب القانون، فإن كل دواء يجب اختياره والمصادقة عليه من قبل إدارة الأغذية والأدوية، وأن يرفق بداخله ورقة مطبوعة تصف المكونات والأعراض الجانبية. إن تناول أي دواء غير مناسب وبدون استشارة الطبيب يمكن أن يسبب مضاعفات أو إعاقات خلقية للطفل إذا تناولته امرأة حامل.

المصدر الجزيرة
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#632
عبير حسن (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/11/11 12:21  
صار لي سنة متزوجة لم يحدث حمل يعد وقمت بعمل اشعة بالصبغة علي الرحم والانابيب ومن وقتها اشعر بالم شديد عند التبرز وقت الاخراج فقط اشعر بالم مثل المغص وان شئ يشدني من فتحة الشرج للاسفل اخشي ان اكون اصبت بالبواسير او بشرخ ما الحل وللعلم اخبرت طبيب النساء اعطاني نقط بمقدار 15 نقطة كل 8 ساعات افيدني
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#636
العيادة النسائية (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/11/12 18:34  
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حفظها الله .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الألم بعد أشعة الصبغة الملونة قد يُصيب بعض النساء نتيجة ضخ الصبغة في الرحم ودخولها إلى تجويف الحوض أو البطن، ولكن الألم يزول مع مرور الوقت، واستعمال الباسكوبان (buscopan) يُفيد في التخفيف من الألم، ولا توجد أضرار من عمل هذه الأشعة أو الصبغة.

علامات نجاح الأشعة هو نفاذ الصبغة من البوقين في الجهة اليمنى واليسرى، وهذا يظهر في صورة الأشعة.

خروج بعض قطع الدم الصغيرة بعد العملية في الغالب هو نتيجة جرح صغير في عنق الرحم؛ نتيجة استخدام ملقط لتثبيت عنق الرحم أثناء الصبغة فلا داعي للقلق


اشعه الصبغه الرحميه ... Hysterosalpingography
هى عباره عن صبغه يتم حقنها من خلال عنق الرحم بحيث يتم دخول الصبغه الى التجويف الرحمى وقناتى فالوب

اذا كانت القناتين سليمتين فسيتم ظهورهما عن طريق التصوير التلفزيونى للصبغه
اهميه اشعة الصبغه واستخداماتها
تعتبر من اهم الفحوصات والاشعات اللازمه لمعرفه سبب العقم وتأخر الحمل

1 - معرفه مدى سلامه الرحم وخلوه من الاتصاقات

2 - خلو الرحم من الاورام

3 - خلو الرحم من العيوب

4 - تشخيص انسداد قناتى فالوب

5 - معرفه مكان الانسداد بدقه

6 - لها دور علاجى بنسبه 30% فى بعض حالات الانسدا فى قناتى فالوب

خطوات عمل اشعة الصبغه
1 - تنام المريضه على ظهرها فى نفس وضع الولاده او ممكن وضع اخر يحدده الطبيب

2 - يتم تعقيم المنطقه جيدا وتعقيم الادوات جيدا جدااااا

3 - موعد عمل الاشعه بعد الدوره وقبل التبويض
يعنى بعد 4 - 7 يوم بعد الدوره

4 - يقوم الطبيب بعمل فحص للمريضه لمعرفه اذا كانت تعانى من التهابات فى الرحم ولابد ان يأخذ الطبيب فى الاعتبار اثناء الفحص واحساس المريضه بالم اثناء الضغط على بطنها فى الفحص من الممكن ان يكون دليل على وجود التهاب صامت

5 - يتم فتح المهبل باداه خاصه cusco's speculum

6 - يتم ابعاد وتثبيت الجزء الامامى من عنق الرحم وتعقيمه جيداااا

7 - عمل قياسات للرحم طوله واتجاهه

8 - يتم حقن الماده الصبغيه باداه مخصصه فى عنق الرحم

5 - 10 سم مكعب من الصبغه ثم ملاحظتها اثناء دخولها عن طريق تصوريها بالتلفزيون

9 - يتم تخذ صورتين او فيلمين
الاول:::..

مباشره عند الانتهاء من حقن الصبغه او اثناء حقنها
الاخر:::..
بعد نصف ساعه من حقن الصبغه او بعد يوم كامل على حسب نوع الصبغه

انواع الصبغه>>>زيتيه ومائيه

من الممكن اخذ صوره جانبيه للرحم وتصويره ايضاااا


10 - لا تحتاج المريضه لحجزها بالمستشفى ولا اى شئ فقط تستريح قليلا بضع دقائق بعد عمل الاشعه
والطبيعى انها بعد هذى الاشعه ماتحس باى شئ سوى بعض الاضطرابات الخفيفه والشعور بقلق فى الرحم
وبعض الالم البسيط
مضاعفات الاشعه بالصبغه........
- اذا كان فيه التهابات من الممكن ان ينتشر الالتهاب ويزيد

2 - حساسيه لماده الصبغه<<< اصبحت نادره الان

3 - حدوث جلطات من الصبغه لكن الان انواع الصبغه اصبحت آمنه

4 - تداخل الاشعه مع حمل موجود اذا لم يتأكد الطبيب من عدم وجود حمل قبل عمل الاشعه

5 - فى حالات نادره حدوث الم وقئ

6 - حدوث تمزقات بالرحم وعنق الرحم

7 - نادره ما يحدث تمزق للرحم اثناء اخذ قياساته اذا كان الطبيب غير متمرس


فى النهايه احب اقول ان اشعه الصبغه مافى معها اى الم وآمنه جدااا


وبالله التوفيق.
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#637
العيادة النسائية أشعة الصبغة (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل 2007/11/12 18:36  
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حفظها الله .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الألم بعد أشعة الصبغة الملونة قد يُصيب بعض النساء نتيجة ضخ الصبغة في الرحم ودخولها إلى تجويف الحوض أو البطن، ولكن الألم يزول مع مرور الوقت، واستعمال الباسكوبان (buscopan) يُفيد في التخفيف من الألم، ولا توجد أضرار من عمل هذه الأشعة أو الصبغة.

علامات نجاح الأشعة هو نفاذ الصبغة من البوقين في الجهة اليمنى واليسرى، وهذا يظهر في صورة الأشعة.

خروج بعض قطع الدم الصغيرة بعد العملية في الغالب هو نتيجة جرح صغير في عنق الرحم؛ نتيجة استخدام ملقط لتثبيت عنق الرحم أثناء الصبغة فلا داعي للقلق
ومن الآثار الجانبية التي يمكن أن تنشأ من فحص الأنابيب بأشعة الصبغة:


1- نزول قطرات من الدم بعد الفحص "وفي العادة فهي تتوقف تلقائيا".

2- الخوف الشديد قد يؤدي إلى الإحساس بالدوخة أو التقيؤ أو الغثيان نتيجة لما يسمى بالـ the vagal response. ولهذا يجب هدوء الأعصاب والاسترخاء بالتوكل على الله في أثناء الفحص.

3- الالتهابات نتيجة لحقن الصبغة في الرحم والأنابيب؛ ولهذا فمن المستحب إعطاء مضادات حيوية للوقاية من أية التهابات ممكنة، كما يجب الحرص وإعلام الطبيبة بأية أعراض كالألم الشديد أو الحرارة بعد الفحص.

4- الحساسية ضد نوع الصبغة المستخدمة والتي عادة ما تحتوي على الأيودين.


اشعه الصبغه الرحميه ... Hysterosalpingography
هى عباره عن صبغه يتم حقنها من خلال عنق الرحم بحيث يتم دخول الصبغه الى التجويف الرحمى وقناتى فالوب

اذا كانت القناتين سليمتين فسيتم ظهورهما عن طريق التصوير التلفزيونى للصبغه
اهميه اشعة الصبغه واستخداماتها
تعتبر من اهم الفحوصات والاشعات اللازمه لمعرفه سبب العقم وتأخر الحمل

Post edited by: admin, at: 2007/11/13 02:39

Post edited by: admin, at: 2007/11/13 02:42
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#639
ام خالد (زائر)
كل ما يتعلق بالحمل الالتهابات الجلدية عند الحامل 2007/11/14 17:00  
الالتهابات الجلدية عند الحامل
تعاني المرأة أثناء فترة الحمل من تغييرات فيزيولوجية عديدة تنتج بشكل خاص عن زيادة الإفرازات الهرمونية التي تنعكس على جسمها وحركة دمها ولا سيما على جلدها . أكثر ما تعاني منه النساء أثناء فترة الحمل هو الكلف أو البقع الداكنة عند الأنف والشفاه والجبين , ويصيب الكلف السمراوات أكثر من الشقراوات وغالبا ما ينتقل وراثيا . يمكن للحامل تجنب هذه العوارض أثناء الصيف عبر واق للشمس يتناسب مع بشرتها . وتتعرض المرأة الحامل أيضا لأنواع التهابات يجب أن لا تغض النظر عنها وأبرزها الفطريات المهبلية التي تزيد أثناء الحمل , لا سيما أن جهاز المناعة يخف خلال هذه الفترة .ومن الضروري عدم اللجوء إلى المعالجة الذاتية خاصة في حال الانتكاسات

لا تشكل هذه الالتهابات أي خطر على الجنين كما لا يمكن اعتبارها من الأمراض المنتقلة جنسيا كونها تأتي من الداخل .وقد تشكو الحامل من حكاك قوي على الجلد , هنا ضرورة مراجعة الطبيب في هذه الحالة وعدم التقليل من أهميتها لأن المشكلة قد لا تكون جلدية فحسب بل قد تشير إلى مشكلة أخرى كإفرازات كبدية غير طبيعية تؤثر على حجم الجنين أو على حياته .

أمراض جلدية حول البطن


بالنسبة للأمراض الجلدية فهي حول منطقة البطن , وذلك حسب أشهر الحمل .أثناء الحمل بالمولود الأول , وفي نهاية الشهر الثالث من الحمل قد تظهر حبوب حمراء أو بقع يمكن أن تنتشر في كل الجسم . وتسبب هذه الحبوب الحكاك والانزعاج . لكن سرعان ما تختفي بعلاج الكورتيزون الموضعي أو الكريم المطري . في الشهر الرابع أو الخامس أو السادس قد تظهر فقاقيع على البطن أو اليدين أو الصدر تختفي كلما تقدمت المرأة في الحمل . لكنها تعود وتظهر عند كل ميعاد لذا يجب أن لا يهمل وأن تعالج بمراهم الكورتيزون أو الحبوب باشراف الطبيب المختص .وهناك حبوب صغيرة تظهر على البطن لكنها أكثر خطورة لأنها ناتجة عن التهاب في بصلة الشعر . علاجها أصعب وهو يتطلب كريمات موضعية .ينصح بمراجعة الطبيب عند ملاحظة أي علامة جلدية قد تشير إلى أمراض أخرى منتشرة في الجسم .

التهاب النيرة

من ناحية أخرى تتوسع الشرايين أثناء الحمل وتتسارع حركة الدم لاسيما في النيرة مما يتسبب في نزيف في هذه المنطقة يعرف بالـ Granuloma Pyogenic. يعالج هذا الالتهاب بالكهرباء أو بسائل الأزوت .كما أن هناك أمراضاً جلدية تسوء أثناء الحمل كالإيكزيما أو اللوبوس , هناك بعض الأمراض تتحسن أثناء الحمل كالصدف .جميع هذه الأمراض غير خطيرة إذا تم علاجها بالطريقة المناسبة ومعظمها غير معد ولا يؤثر على الجنين .

تدابير وقاية أثناء الحمل

· تغذية بشكل سليم ومتوازن للمحافظة على الوزن وتجنب تشققات البطن أو الاحمرار .

· تغذية نوعية : أي الإكثار من تناول الحديد والفيتامينات لتجنب التقاط الفطريات .

· النظافة الداخلية التي تجنب الحامل التقاط الفيروسات .

· استعمال الكريمات المطرية لا سيما في منطقة الصدر والبطن .

· مراجعة الطبيب في حال وجود أمراض جلدية سابقة أو تناول أدوية معينة لا سيما أدوية معالجة حب الشباب .
المصدرwww.tartoos.com

Post edited by: admin, at: 2007/11/15 01:05
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#644
أم منه (زائر)
كل ما يتعلق بالحمل المشاكل التى تحدث أثناء الحمل 2007/11/16 04:23  
يارب يابنات كلكم كده يعدي حملكم بسلام
المشاكل التى تحدث أثناء الحمل
--------------------------------------------------------------------------------

تمر معظم مرحلة الحمل بدون مشاكل وتنتهي بولادة طفل صحي، واكتشاف المشاكل مبكراً قد يقي السيدة الحامل من الآثار الجانبية...


- الأعراض التي يجب استشارة الطبيب لها:
- نزيف مهبلي أو من الحلمة بالثديين أو من الرئة.
- تورم بالوجه واليدين.
- زيادة مفاجئة في الوزن بنسبة ملحوظة.
- تورم مستمر وشديد بالرجلين.
- اضطراب في النظر وزغللة بالعين.
- ألم حاد ومستمر بالبطن.
- قيء شديد ومستمر.
- حرارة مرتفعة دائمة.
- نزول مياه داخل المهبل مفاجئ.

- هناك العديد من المشاكل التي تحدث أثناء الحمل ولكنها غير مزعجة:

- كثرة التبول: وهي من أهم أعراض الحمل وتزيد في الأشهر الثلاثة الأولي ثم تبدأ في النقصان ثم تزيد في الشهر الأخير بسبب ضغط الجنين علي المثانة البولية. وقد يكون كثرة التبول مصحوبا بهرش أو حرقان في البول ويتم تجنب هذه الحالة بالإكثار من السوائل مثل الماء والعصائر.

- الغثيان والقيء: من أهم الأعراض الجانبية التي تحدث في الأشهر الأولي من الحمل وذلك نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث بالجسم ويمكن التغلب علي هذه المشكلة بتقسيم الوجبات الغذائية علي خمس وجبات خفيفة وتجنب الملح والإكثار من السوائل. أما إذا استمر القيء بعد الثلاث أشهر الأولى لابد من استشارة الطبيب.

- حرقان بالمعدة: يحدث أيضاً نتيجة تغيرات هرمونية بالجسم أثناء الحمل وكذلك ضغط الجنين علي المعدة والجهاز الهضمي في أثناء نموه.

وللتغلب علي ذلك يجب تقسيم الوجبات الغذائية إلي خمس وجبات وتجنب المواد الدهنية وكذلك يمكن تغيير وضع نومك بأن تنامي علي أكثر من مخدة لرفع الرأس إلي أعلي لتقليل الارتجاع. ومن المهم أن لا تأخذي الصودا لعلاج هذه الحالة.

- الإمساك: في الأشهر الأولي يكون نتيجة تغيرات هرمونية تميل إلي ارتخاء عضلات الجهاز الهضمي، وتكرر في الأشهر الأخيرة من الحمل ويكون نتيجة ضغط الرحم مع الجنين علي الأمعاء، وللتغلب علي هذه الحالة يجب اتباع الآتي:
- الإكثار من شرب السوائل من 6 - 8 أكواب ماء يومياً.
- كوب من العصير المثلج قبل الإفطار.
- الإكثار من المأكولات التي تحتوي علي ألياف مثل الخبز البلدي والفواكه والخضراوات.
- القيام ببعض التمارين الرياضية الخفيفة. ولكن مع عدم استخدام أي من الملينات أو الحقن الشرجية للتغلب علي الإمساك.

- اضطراب في التنفس: هذه الحالة تحدث عندما يبدأ الجنين في النمو ويكبر حجم الرحم ويبدأ في الضغط علي الجهاز التنفسي.

- دوالي الأرجل: هي حالة من تضخم الأوردة في الأرجل ومنطقة الحوض وهي ناتجة عن ضغط الرحم مع الجنين علي أوردة البطن ولكنها تختفي بعد الولادة مباشرة. ويمكن تجنب هذه الحالة بعدم لبس ملابس ضيقة أو كورسيه البطن وعدم الوقوف فترة طويلة وإن أمكن الجلوس أثناء العمل ورفع الرجلين إلي أعلي لفترة مما يزيد من رجوع الدم إلي أعلي وتقليل احتقان الأوردة.
أما إذا كانت الدوالي كبيرة فإنك قد تحتاجين إلي ارتداء شراب طبي مطاطي أثناء اليوم.
وفي بعض الأحيان توجد دوالي حول منطقة المهبل وفي هذه الحالة تستطيعي أن تنامي مستلقية علي ظهرك مع وضع مخدة تحت الأرداف لرفع منطقة الحوض وتقليل احتقان الأوردة.

- تقلصات عضلات الرجل: وهي شائعة في الأشهر الأخيرة من الحمل وتكون نتيجة ضغط الرحم علي الرجل وغالباً ما تحدث عندما تستلقين علي السرير. وتستطيعي أن تتخلصي من هذه الحالة بواسطة كمادات دافئة علي عضلات الرجل وعمل مساج لها أو شد عضلات الرجل. وهناك تمرين ممكن عمله لإزالة هذه التقلصات، وهي أن تستلقي علي ظهرك في السرير وتشدي الرجل التي بها تقلصات ويكون هناك شخص آخر يقوم بالضغط علي الركبة بإحدى يديه ويرفع أصابع قدم هذه الرجل إلي أعلي باليد الأخرى بحيث تكون القدم في وضع زاوية قائمة علي الرجل ثم افردي هذه الرجل وكرري التمرين مرة أخرى.

- إفرازات المهبل: ربما في أثناء الحمل قد تشعرين بإفرازات بيضاء سميكة من المهبل وهي طبيعية ولا تستخدمي أي من سوائل التنظيف المهبلي. ولكن إذا كانت هذه الإفرازات مصحوبة بدم أو لونها تغير أو لها رائحة كريهة ومصحوبة بهرش وحرقان فيجب عليك استشارة الطبيب لتجنب هذه الحالة عليك بالتشطيف بماء دافئ يومياً ولبس ملابس داخلية مصنوعة من القطن.

- البواسير: هي عملية تضخم الأوردة الموجودة بالمستقيم وغالباً ما تكون مؤلمة وقد تكون مصحوبة بنزيف. ومن المهم أن تعلمي أن الوقاية هنا هي أهم من العلاج وذلك بمنعك الإمساك ويمكن أن تقللي من خطرها بأن تستلقي علي أحد جانبيك مع وضع مخدة أسفل الأرداف وهذه الحالة غالباً ما تنتهي بعد الولادة.

* ألم وتعب أسفل البطن: يكون الألم حاد أسفل وعلي جانب البطن وذلك نتيجة ضغط الرحم مع الجنين علي الأربطة التي تربط الرحم بالبطن. ويمكن التغلب علي هذا الألم بتغيير وضعك باستمرار. وفي الأشهر الأخيرة من الحمل قد تشعرين بألم أسفل البطن والحوض وذلك لأن الحوض يستعد لاستقبال الجنين. وقد يكون ألم البطن نتيجة إمساك شديد أو التهابات بالمثانة البولية.

- كما توجد ااضطرابات أخرى تحدث أثناء الحمل:
1- الولادة المبكرة: وهي معناها ولادة طفل قبل اكتمال نموه داخل الرحم ومن أهم أعراضها هي النزيف والتقلصات في البطن. وفي بعض الأحيان تكون الولادة المبكرة شيء طبيعي لمنع ولادة طفل لا يعيش بعد ذلك نتيجة تشوهات خلقية أو مشاكل صحية.

2- الأنيميا: غالباً ما تحدث نتيجة قلة نسبة الحديد في الجسم ويمكن التغلب عليها بنظام غذائي جيد غني بالحديد مثل الكبدة واللحوم الحمراء والخضراوات الطازجة، وكذلك يمكن أخذ عقاقير تحتوي علي نسبة من الحديد وذلك لأن احتياج الجسم في هذه المرحلة إلي الحديد يفوق ما يأخذه الجسم من الغذاء.

3- التهابات بالمسالك البولية: وهذه التهابات تزداد نسبتها في الحمل لزيادة الضغط علي المثانة البولية بواسطة الرحم ومن أهم أعراضها ألم بالبطن مع ارتفاع في درجة الحرارة وتبول مستمر وحرقان في البول مصاحب بالدم. ويمكن علاج هذه الحالة بالإكثار من السوائل ومتابعة الطبيب المعالج.

4- تسمم الدم: من أهم المشاكل التي تحدث بالحمل ولكنها إذا عولجت بسرعة لا تكون هناك آثار جانبية تؤثر علي الحمل ومن أهم أعراضها:
- زيادة مفاجئة في الوزن.
- ورم بالقدمين واليدين.
- صداع شديد ودوار وزغللة بالعين.
- ارتفاع في ضغط الدم.
- تغير في لون البول.

وغالباً ما تحدث هذه الأعراض في النصف الثاني من الحمل. وتسمم الدم خطير جداً لكل من الأم والجنين ولذلك يجب الإسراع في العلاج.

5- الحصبة الألماني: هي مرض فيروسي بسيط ولكن إذا أصيبت به السيدة الحامل وخاصة في الأشهر الأولي من الحمل فإنها قد تحدث أمراض للقلب وعمي وفقدان للسمع للطفل المولود.

6- مشاكل عامل (ريسس RH):
- من المهم جداً أثناء الفحص الدوري لك في أول الحمل أن يتم إجراء اختبار معامل ريسس بالدم فإذا كان الدم يحتوي علي هذا المعامل فإنك تكوني موجبة لهذا العامل، وإذا كان الدم لا يحتوي علي هذا العامل فإنك تكوني سالبة لهذا العامل.

- إذا كانت الأم والأب سالبى المعامل تكون النتيجة موجبة لديهم أو إذا كانت الأم موجبة المعامل أو إذا كان الزوجان موجبان لهذا المعامل فلا يوجد هناك مشكلة.

- أما المشكلة الأساسية تكمن في أن الأم إذا كانت سالبة للمعامل والأب موجب المعامل فإنه يوجد احتمال أن الطفل يكون موجب للمعامل أي أنه ضدك .. وفي هذه الحالة فإن جسمك يبدأ في تكوين أجسام مضادة ضد دم الطفل ويبدأ في تكسير كرات الدم الحمراء لطفلك ويصبح مصاباً بأنيميا ويكون ذو تأثير سلبي بعد ذلك علي الحمل القادم ولكن في الغالب لا يؤثر علي الطفل الأول حيث أن كمية الأجسام المضادة المتكونة تكون بسيطة وعلي هذا يمكن التغلب علي ذلك بأخذ حقن تبطل مفعول الأجسام المضادة وذلك في خلال 72 ساعة من الولادة أو الولادة المبكرة أو الإجهاض.

- الأمراض التناسلية:
وهذه الأمراض تنتشر بالممارسة الجنسية ومن أهم هذه الأمراض هي السيلان والزهري والهربس.
ومن أهم هذه الأعراض وخاصة مرض السيلان إفرازات مهبلية وحرقان بالبول وارتفاع في درجة الحرارة وألم بالمفاصل وبقع حمراء بالجلد ..
وهذا المرض يسبب خطر لكل من الأم والجنين وقد يسبب التهابات بعين الجنين ولهذا يتم وضع قطرة مطهرة للعين عند الولادة.
والزهري من أخطر الأمراض التناسلية وفيه تصاب الأم بتقرحات حمراء علي الأجزاء التناسلية الخارجية والمهبل.
والهربس هو التهاب فيروسي يسبب تقرحات مؤلمة جداً علي الأجزاء التناسلية الخارجية. ويجب أن تعلمي أن الأمراض التناسلية يجب علاجها علي وجه السرعة ويتم العلاج لكِ ولزوجك في وقت واحد لمنع إعادة العدوى
المصدر الموسوعة الصحية الحديثة

Post edited by: admin, at: 2007/11/16 12:36
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
#662
. (زائر)
رد:كل ما يتعلق بالحمل المشاكل التى تحدث أثناء الحمل 2007/11/26 11:59  
أم منه كتب:
يارب يابنات كلكم كده يعدي حملكم بسلام
المشاكل التى تحدث أثناء الحمل
--------------------------------------------------------------------------------

تمر معظم مرحلة الحمل بدون مشاكل وتنتهي بولادة طفل صحي، واكتشاف المشاكل مبكراً قد يقي السيدة الحامل من الآثار الجانبية...


- الأعراض التي يجب استشارة الطبيب لها:
- نزيف مهبلي أو من الحلمة بالثديين أو من الرئة.
- تورم بالوجه واليدين.
- زيادة مفاجئة في الوزن بنسبة ملحوظة.
- تورم مستمر وشديد بالرجلين.
- اضطراب في النظر وزغللة بالعين.
- ألم حاد ومستمر بالبطن.
- قيء شديد ومستمر.
- حرارة مرتفعة دائمة.
- نزول مياه داخل المهبل مفاجئ.

- هناك العديد من المشاكل التي تحدث أثناء الحمل ولكنها غير مزعجة:

- كثرة التبول: وهي من أهم أعراض الحمل وتزيد في الأشهر الثلاثة الأولي ثم تبدأ في النقصان ثم تزيد في الشهر الأخير بسبب ضغط الجنين علي المثانة البولية. وقد يكون كثرة التبول مصحوبا بهرش أو حرقان في البول ويتم تجنب هذه الحالة بالإكثار من السوائل مثل الماء والعصائر.

- الغثيان والقيء: من أهم الأعراض الجانبية التي تحدث في الأشهر الأولي من الحمل وذلك نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث بالجسم ويمكن التغلب علي هذه المشكلة بتقسيم الوجبات الغذائية علي خمس وجبات خفيفة وتجنب الملح والإكثار من السوائل. أما إذا استمر القيء بعد الثلاث أشهر الأولى لابد من استشارة الطبيب.

- حرقان بالمعدة: يحدث أيضاً نتيجة تغيرات هرمونية بالجسم أثناء الحمل وكذلك ضغط الجنين علي المعدة والجهاز الهضمي في أثناء نموه.

وللتغلب علي ذلك يجب تقسيم الوجبات الغذائية إلي خمس وجبات وتجنب المواد الدهنية وكذلك يمكن تغيير وضع نومك بأن تنامي علي أكثر من مخدة لرفع الرأس إلي أعلي لتقليل الارتجاع. ومن المهم أن لا تأخذي الصودا لعلاج هذه الحالة.

- الإمساك: في الأشهر الأولي يكون نتيجة تغيرات هرمونية تميل إلي ارتخاء عضلات الجهاز الهضمي، وتكرر في الأشهر الأخيرة من الحمل ويكون نتيجة ضغط الرحم مع الجنين علي الأمعاء، وللتغلب علي هذه الحالة يجب اتباع الآتي:
- الإكثار من شرب السوائل من 6 - 8 أكواب ماء يومياً.
- كوب من العصير المثلج قبل الإفطار.
- الإكثار من المأكولات التي تحتوي علي ألياف مثل الخبز البلدي والفواكه والخضراوات.
- القيام ببعض التمارين الرياضية الخفيفة. ولكن مع عدم استخدام أي من الملينات أو الحقن الشرجية للتغلب علي الإمساك.

- اضطراب في التنفس: هذه الحالة تحدث عندما يبدأ الجنين في النمو ويكبر حجم الرحم ويبدأ في الضغط علي الجهاز التنفسي.

- دوالي الأرجل: هي حالة من تضخم الأوردة في الأرجل ومنطقة الحوض وهي ناتجة عن ضغط الرحم مع الجنين علي أوردة البطن ولكنها تختفي بعد الولادة مباشرة. ويمكن تجنب هذه الحالة بعدم لبس ملابس ضيقة أو كورسيه البطن وعدم الوقوف فترة طويلة وإن أمكن الجلوس أثناء العمل ورفع الرجلين إلي أعلي لفترة مما يزيد من رجوع الدم إلي أعلي وتقليل احتقان الأوردة.
أما إذا كانت الدوالي كبيرة فإنك قد تحتاجين إلي ارتداء شراب طبي مطاطي أثناء اليوم.
وفي بعض الأحيان توجد دوالي حول منطقة المهبل وفي هذه الحالة تستطيعي أن تنامي مستلقية علي ظهرك مع وضع مخدة تحت الأرداف لرفع منطقة الحوض وتقليل احتقان الأوردة.

- تقلصات عضلات الرجل: وهي شائعة في الأشهر الأخيرة من الحمل وتكون نتيجة ضغط الرحم علي الرجل وغالباً ما تحدث عندما تستلقين علي السرير. وتستطيعي أن تتخلصي من هذه الحالة بواسطة كمادات دافئة علي عضلات الرجل وعمل مساج لها أو شد عضلات الرجل. وهناك تمرين ممكن عمله لإزالة هذه التقلصات، وهي أن تستلقي علي ظهرك في السرير وتشدي الرجل التي بها تقلصات ويكون هناك شخص آخر يقوم بالضغط علي الركبة بإحدى يديه ويرفع أصابع قدم هذه الرجل إلي أعلي باليد الأخرى بحيث تكون القدم في وضع زاوية قائمة علي الرجل ثم افردي هذه الرجل وكرري التمرين مرة أخرى.

- إفرازات المهبل: ربما في أثناء الحمل قد تشعرين بإفرازات بيضاء سميكة من المهبل وهي طبيعية ولا تستخدمي أي من سوائل التنظيف المهبلي. ولكن إذا كانت هذه الإفرازات مصحوبة بدم أو لونها تغير أو لها رائحة كريهة ومصحوبة بهرش وحرقان فيجب عليك استشارة الطبيب لتجنب هذه الحالة عليك بالتشطيف بماء دافئ يومياً ولبس ملابس داخلية مصنوعة من القطن.

- البواسير: هي عملية تضخم الأوردة الموجودة بالمستقيم وغالباً ما تكون مؤلمة وقد تكون مصحوبة بنزيف. ومن المهم أن تعلمي أن الوقاية هنا هي أهم من العلاج وذلك بمنعك الإمساك ويمكن أن تقللي من خطرها بأن تستلقي علي أحد جانبيك مع وضع مخدة أسفل الأرداف وهذه الحالة غالباً ما تنتهي بعد الولادة.

* ألم وتعب أسفل البطن: يكون الألم حاد أسفل وعلي جانب البطن وذلك نتيجة ضغط الرحم مع الجنين علي الأربطة التي تربط الرحم بالبطن. ويمكن التغلب علي هذا الألم بتغيير وضعك باستمرار. وفي الأشهر الأخيرة من الحمل قد تشعرين بألم أسفل البطن والحوض وذلك لأن الحوض يستعد لاستقبال الجنين. وقد يكون ألم البطن نتيجة إمساك شديد أو التهابات بالمثانة البولية.

- كما توجد ااضطرابات أخرى تحدث أثناء الحمل:
1- الولادة المبكرة: وهي معناها ولادة طفل قبل اكتمال نموه داخل الرحم ومن أهم أعراضها هي النزيف والتقلصات في البطن. وفي بعض الأحيان تكون الولادة المبكرة شيء طبيعي لمنع ولادة طفل لا يعيش بعد ذلك نتيجة تشوهات خلقية أو مشاكل صحية.

2- الأنيميا: غالباً ما تحدث نتيجة قلة نسبة الحديد في الجسم ويمكن التغلب عليها بنظام غذائي جيد غني بالحديد مثل الكبدة واللحوم الحمراء والخضراوات الطازجة، وكذلك يمكن أخذ عقاقير تحتوي علي نسبة من الحديد وذلك لأن احتياج الجسم في هذه المرحلة إلي الحديد يفوق ما يأخذه الجسم من الغذاء.

3- التهابات بالمسالك البولية: وهذه التهابات تزداد نسبتها في الحمل لزيادة الضغط علي المثانة البولية بواسطة الرحم ومن أهم أعراضها ألم بالبطن مع ارتفاع في درجة الحرارة وتبول مستمر وحرقان في البول مصاحب بالدم. ويمكن علاج هذه الحالة بالإكثار من السوائل ومتابعة الطبيب المعالج.

4- تسمم الدم: من أهم المشاكل التي تحدث بالحمل ولكنها إذا عولجت بسرعة لا تكون هناك آثار جانبية تؤثر علي الحمل ومن أهم أعراضها:
- زيادة مفاجئة في الوزن.
- ورم بالقدمين واليدين.
- صداع شديد ودوار وزغللة بالعين.
- ارتفاع في ضغط الدم.
- تغير في لون البول.

وغالباً ما تحدث هذه الأعراض في النصف الثاني من الحمل. وتسمم الدم خطير جداً لكل من الأم والجنين ولذلك يجب الإسراع في العلاج.

5- الحصبة الألماني: هي مرض فيروسي بسيط ولكن إذا أصيبت به السيدة الحامل وخاصة في الأشهر الأولي من الحمل فإنها قد تحدث أمراض للقلب وعمي وفقدان للسمع للطفل المولود.

6- مشاكل عامل (ريسس RH):
- من المهم جداً أثناء الفحص الدوري لك في أول الحمل أن يتم إجراء اختبار معامل ريسس بالدم فإذا كان الدم يحتوي علي هذا المعامل فإنك تكوني موجبة لهذا العامل، وإذا كان الدم لا يحتوي علي هذا العامل فإنك تكوني سالبة لهذا العامل.

- إذا كانت الأم والأب سالبى المعامل تكون النتيجة موجبة لديهم أو إذا كانت الأم موجبة المعامل أو إذا كان الزوجان موجبان لهذا المعامل فلا يوجد هناك مشكلة.

- أما المشكلة الأساسية تكمن في أن الأم إذا كانت سالبة للمعامل والأب موجب المعامل فإنه يوجد احتمال أن الطفل يكون موجب للمعامل أي أنه ضدك .. وفي هذه الحالة فإن جسمك يبدأ في تكوين أجسام مضادة ضد دم الطفل ويبدأ في تكسير كرات الدم الحمراء لطفلك ويصبح مصاباً بأنيميا ويكون ذو تأثير سلبي بعد ذلك علي الحمل القادم ولكن في الغالب لا يؤثر علي الطفل الأول حيث أن كمية الأجسام المضادة المتكونة تكون بسيطة وعلي هذا يمكن التغلب علي ذلك بأخذ حقن تبطل مفعول الأجسام المضادة وذلك في خلال 72 ساعة من الولادة أو الولادة المبكرة أو الإجهاض.

- الأمراض التناسلية:
وهذه الأمراض تنتشر بالممارسة الجنسية ومن أهم هذه الأمراض هي السيلان والزهري والهربس.
ومن أهم هذه الأعراض وخاصة مرض السيلان إفرازات مهبلية وحرقان بالبول وارتفاع في درجة الحرارة وألم بالمفاصل وبقع حمراء بالجلد ..
وهذا المرض يسبب خطر لكل من الأم والجنين وقد يسبب التهابات بعين الجنين ولهذا يتم وضع قطرة مطهرة للعين عند الولادة.
والزهري من أخطر الأمراض التناسلية وفيه تصاب الأم بتقرحات حمراء علي الأجزاء التناسلية الخارجية والمهبل.
والهربس هو التهاب فيروسي يسبب تقرحات مؤلمة جداً علي الأجزاء التناسلية الخارجية. ويجب أن تعلمي أن الأمراض التناسلية يجب علاجها علي وجه السرعة ويتم العلاج لكِ ولزوجك في وقت واحد لمنع إعادة العدوى
المصدر الموسوعة الصحية الحديثة<br><br>Post edited by: admin, at: 2007/11/16 12:36
  يجب ان تقوم بالتسجيل اولا لكي تتمكن من الرد على الموضوع.
_GEN_GOTOTOP كتابة رد
Copyright 2007 Best of Joomla, بدعم من FireBoard

إعلانات خارجية

دخول مستخدم



إعلانات خارجية